منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    أي بني : إنّك لن تنال السعادة في بيتك إلا بعشر خصال تمنحها لزوجتك فاحفظها عني واحرص عليها :

    شاطر

    @@@الوسمي@@@
    مراقب
    مراقب

    عدد المساهمات : 74
    العمر : 24

    أي بني : إنّك لن تنال السعادة في بيتك إلا بعشر خصال تمنحها لزوجتك فاحفظها عني واحرص عليها :

    مُساهمة من طرف @@@الوسمي@@@ في الإثنين 8 نوفمبر 2010 - 16:34

    أي بني : إنّك لن تنال السعادة في بيتك إلا بعشر خصال تمنحها لزوجتك فاحفظها عني واحرص عليها :

    أما الأولى والثانية :
    فإنّ النّساء يحببن الدلال ويحببن التصريح بالحب , فلا تبخل على زوجتك بذلك فإن بخلت جعلت بينك وبينها حجاباً من الجفوة ونقصاً في المودة

    وأما الثالثة:
    فإنّ النّساء يكرهنَ الرجل الشديدَ الحازم ويستخدمن الرجل الضعيف اللين , فاجعل لكل صفة مكانها فإنّه أدعى للحب و أجلب للطمأنينة ..

    وأما الرابعة :
    فإنّ النساء يُحببن من الزوج ما يحب الزوج منهنّ من طيب الكلام وحسن المنظر ونظافة الثياب وطيب الرائحة , فكن في كل أحوالك كذلك, وتجنب أن تقترب منها تريدها و قد بلل العرق جسدك وأدرن الوسخ ثيابك فإنّك إن فعلت جعلت في قلبها نفوراً وإن أطاعتك , فقد أطاعك جسدها ونفر منك قلبُها .

    أما الخامسة :
    فإنّ البيت مملكة الأنثى وفيه تشعر أنّها متربعة على عرشها وأنها سيدة فيه, فإيّاك أن تهدم هذه المملكة التي تعيشها..
    وإياك أن تحاول أن تزيحها عن عرشها هذا ,فإنّك إن فعلت نازعتها ملكها وليس لملكٍ أشدّ عداوةً ممن ينازعه ملكه وإن أظهر له غير ذلك

    أما السادسة :
    فإنّ المرأة تحب أن تكسب زوجها ولا تخسر أهلها فإيّاك أن تجعل نفسك مع أهلها في ميزان واحد , فإمّا أنت وإمّا أهلها فهي وإن اختارتك علىأهلها فإنّها ستبقى في كمدٍ تُنقل عَدْواه إلى حياتك اليومية

    أما السابعة :
    فإنّ المرأة خُلِقت مِن ضِلعٍ أعوج وهذا سرّ الجمال فيها وسرُّ الجذب إليها وليس هذا عيباً فيها " فالحاجب زيّنه العِوَجُ " , فلا تحمل عليه إن هي أخطأت حملةً لا هوادة فيها تحاول تقييم المعوج فتكسرها وكسرها طلاقها , ولا تتركها إن هي أخطأت حتى يزداد اعوجاجها وتتقوقع على نفسها فلا تلين لك بعد ذلك ولا تسمع إليك , ولكن كن دائما معها بين بين ..

    أما الثامنة :
    فإنّ النّساء جُبلن على كُفر العشير وجُحدان المعروف فإن أحسنت لإحداهنّ دهراً ثم أسأت إليها مرة قالت: ما وجدت منك خيراً قط , فلا يحملنّك هذا الخلق على أن تكرهها وتنفر منها فإنّك إن كرهت منها هذا الخلق رضيت منها غيره ..

    أما التاسعة :
    فإنّ المرأة تمر بحالات من الضعف الجسدي والتعب النفسي حتى إنّ الله سبحانه وتعالى أسقط عنها مجموعةً من الفرائض التي افترضها في هذه الحالات, فقد أسقط عنها الصلاة نهائياً في حالة الحيض وفترة النفاس, وأنسأ لها الصيام خلالهما حتى تعود صحتها ويعتدل مزاجُها , فكن معها في هذه الأحوال ربانياً, كما خفف الله سبحانه وتعالى عنها فرائضه أن تخفف عنها طلباتك وأوامرك .



    أما العاشرة :
    فاعلم أنّ المرأة أسيرة عندك فارحم أسرها وتجاوز عن ضعفها تكن لك خير متاع وخير شريك

    حامد آل سعد
    مراقب عام سابق
    مراقب عام سابق

    عدد المساهمات : 226

    رد: أي بني : إنّك لن تنال السعادة في بيتك إلا بعشر خصال تمنحها لزوجتك فاحفظها عني واحرص عليها :

    مُساهمة من طرف حامد آل سعد في الإثنين 8 نوفمبر 2010 - 20:12

    عشر وافية ولا يتقيد بها إلا وافي

    وهنا دعوة للجميع في القراءة والإقتداء بسيرة من أوصانا بتقوى الله فيهن وكيف كان تعامله عليه أفضل الصلاة وأزكى السلام معهن ، تعامل لا يفوقه تعامل ، قدوة لمختلف الأجناس عرب فرس عجم بربر... فكم من المتخصصين في حقوق المرأة من غير المسلمين وأخص بالذكر المستشرقين أعلنوا إسلامهم عندما عرفوا الكفالة التامة لحقوق النساء ، وبهذا فإن المتفوهين بالمطالبات بتحرير المرأة وحفظ حقوقها يجهلون جل الرعاية السبق لهم في ذلك الشأن ، ومن متابعتي الشخصية لما يطرح في قنوات الإعلام المرئية والمقروءة والمسموعة ، أعرف أن دعوتهم للتحرر من الحقوق المكفولة لهن من الإسلام ، كالحجاب ، والسفر بدون محرم ، وغيره الكثير ، نسأل الله حفظ الكرامة لنساء المسلمين أينما كانوا ، ولا ابالغ أو أقول شيئاً ليس بالواقع فكان هناك وكما تعلمون جميعاً ، الإضطهاد النفسي فقط تجاه النساء لدى بعض القبائل ، حتى أنه وصل بهم الأمر إلى قولهم ( فلانة وأنتم بالكرامة ) ، فهذا العرف المنبوذ لم يأت به الإسلام ، أو القيم النبيلة لدى الأجيال السابقة لنا ، بل أعيزه إلى أمرين هامين :
    أولهما : الجهل ضد العلم.
    ثانيهما : الشدة في الغيرة على المحارم ، والخوف من العار ، وحفظ الكرامة ، فربما انتشر العرف ذلك لتشويه مقام المرأة في نظر المنبوذين حتى يكون رادع وحاجز أمامهم في عدم الإقدام إلى أمورٍ معابة ........



    اسمح لي أخي الوسمي على الإطالة ، ولكن أحببت الإدلاء بما لدي لامحالة

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 9 ديسمبر 2016 - 3:00