منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

أعلانات google

    معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    شاطر

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 3:13

    [youtube][/youtube]

    قصيدة الشيخ الدكتور عائض القرني في براعم الوطن الحريق سقوط الطالبات ، ما أحترق من سار في ثوب الشهيد ، أحترقنا بعدهم بالغموم وبالهموم ،


    ناجية من حريق جدة تروي تفاصيل قفزها من الدور الثالث










    [youtube][/youtube]
    معلِّمة الدين استودعت نفسها للبارئ وزميلتها أنقذت الطالبات وماتت

    "قشة السقف الخشبي" أنهت حياة ريما والاختناق قتل شجاعة "غدير"


    أحد الهواة يصور سقوط الطالبات من نوافذ المدرسة



    ريم سليمان - سبق - جدة : "استودعتُ نفسي عند ربي" .. كانت هذه آخر العبارات التي تلفظت بها معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، التي لفظت أنفاسها ظُهْر اليوم في حريق براعم الوطن مع رفيقتها وزميلتها المعلِّمة غدير كتوعه .

    ولم تكن تحلم ريما، المعلّمة التي ما زالت في العشرينيات من عمرها، إلا بحلم مثيلاتها من الفتيات في مثل عمرها، المتمثل في ثوب أبيض ترتديه في عرسها، لكن القدر لم يمهلها لتحقيق حلمها في الدنيا، بعدما وجدت نفسها أمام خيارين، أحلاهما مُرّ؛ فإما الموت حرقاً، أو القفز هرباً من الطابق الثالث؛ ففضلت الخيار الثاني، ووصلت جثة هامدة إلى الأرض.

    ولأنها نيران حاولت ريما - والحديث لمسؤولة المحاسبة في المدرسة زينب - الفرار بجِلْدها ظناً منها أن في العمر بقية "فكانت ريما في الدور الثالث، وبدأت النيران تنشب من كل جهة، وشعرت بأنه من الصعوبة بمكان الوصول إلى الدرج للهروب، وامتلكها الخوف والهلع؛ فألقت بنفسها وأخريات من زميلاتها، يصل عددهن إلى أربع، وعدد من الطالبات ممن أعيتهن الحيلة من ذاك الارتفاع، آملات بأن يحميهن سقف خشبي في فناء المدرسة، إلا أنه دائماً تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن؛ حيث تهشم اللوح الخشبي الذي كانت تأمل أن يكون سبباً في حمايتها؛ وذلك من الأوزان الزائدة التي وقعت عليه، وكان قدرها أن تنتهي حياتها في هذه اللحظة، بينما أُصيب الأخريات اللاتي قفزن معها".
    وأضافت بأن المعلمة الأخرى التي لقيت حتفها "غدير كتوعه سجَّلت هي الأخرى أروع معاني التضحية "إذ ضحت بحياتها من أجل سلامة الطالبات، وأبت أن تخرج وتنقذ نفسها، فيما لا تزال هناك طالبات في الداخل، فآثرت على نفسها، وتحملت حتى اطمأنت على خروج آخر طالبة، ولكن سرعان ما باغتها قدرها؛ لتلفظ أنفاسها اختناقاً، وتسقط أرضاً جثة هامدة".

    وأشادت زينب بجهود أهالي الحي الذين آووا بعض المعلمات والطالبات في بيوتهم "وأعطوهن شراشف وأثواباً؛ حتى يحتمين بها بعد أن خرج العديد من دون طُرَح على الرؤوس". مضيفة بأن كل من كان موجوداً من سائقين وغيرهم دخلوا وبادروا بإطفاء النيران قبل مجيء الإسعاف والمطافئ.

    سبق


    عدل سابقا من قبل صحافة جناب الهضب في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 6:06 عدل 1 مرات

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 3:13

    ثلاث طائرات عمودية شاركت في الإخماد.. والطالبات قفزن من النوافذ
    وفاة معلمتين و 46 إصابة في حريق مدرسة براعم الوطن بجدة
















    جدة - صلاح مخارش - واس

    أكدت إمارة منطقة مكة المكرمة في بيان أصدرته أمس أن حادثة حريق مدرسة براعم الوطن الأهلية في محافظة جدة سجلت حالتي وفاة لمعلمتين فقط. وأوضحت الإمارة أن إحصاءات إدارات الصحة والتعليم والدفاع المدني تفيد بأن عدد المصابين بلغ وحتى ساعة إعداد البيان 46 مصاباً تلقوا جميعهم العناية الطبية وغادر منهم 23 حالة المستشفيات فيما تتلقى حالتان العلاج في العناية المركزة، مشيرة إلى أن الحالات الموجودة في المستشفيات حاليا تترواح إصاباتها ما بين خفيفة إلى متوسطة.

    وأكدت الإمارة أن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير المنطقة يتابع مستجدات التحقيق التي أمر بتشكيل لجنة خاصة لها، كما أنه يطمئن على الحالات الموجودة في المستشفيات حتى مغادرتها معافاة بإذن الله.

    وكان حريق كبير قد اندلع في الواحدة من ظهر أمس في مدرسة براعم الوطن الأهلية بالقرب من دوار الشاكرين بحي الصفا بجدة وقد أتى الحريق على أجزاء كبيرة من المبنى. وهرعت فرق الدفاع المدني للموقع وشاركت في الإخماد أيضاً ثلاث طائرات عمودية فيما تم إغلاق المنطقة القريبة من المبنى وتواجدت أعداد كبيرة من سيارات الهلال الأحمر وأولياء أمور الطالبات الذين قاموا بعملية نقل المصابات أيضاً إلى المستشفيات.

    وأكد شهود عيان لـ(الجزيرة) أن الكثير من الطالبات قد هربن من النوافذ بعد كسرها حيث قفزن إلى أسفل المبنى فيما أصاب الذهول والرعب القريبين في المنطقة القريبة من المدرسة.

    وأكد مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور سامي باداود تزايد أعداد الإصابات ليسجل 46 حالة.

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 4:02

    الأمير خالد الفيصل يباشر الحادث ويشرف على عملية الإنقاذ


    حريق يلتهم مدرسة بنات بجدة ويقتل معلمتين ويوقع «46» اصابة


    فرق الإنقاذ تجري إسعافات أولية لإحدى المصابات في موقع الحادث

    جدة - عبدالرزاق الزهراني تصوير - ناصر محسن

    أدى حريق هائل شب في مدرسة براعم الوطن الأهلية للبنات بحي الصفا بمدينة جدة إلى وفاة معلمتين وإصابة (46) طالبة بينهن 4 إصابات خطيرة تم نقلهن عن طريق الإخلاء الجوي بطائرات الهلال الأحمر السعودي حيث تسبب الحريق في إلقاء الرعب والذعر في قلوب مئات الطالبات اللواتي لم يمتلكن حيلة سواء البكاء والصراخ المتواصل وبعضهن قمن برمي أنفسهن من الطابق الثاني وتعرضن لإصابات بليغة فيما أصيب عدد منهن باختناق جراء استنشاقهن للدخان الكثيف المتصاعد بسبب النيران.



    الرعب يدفع عددا من البنات لقذف أنفسهن من الطابق الثاني.. وطائرات وفرق «الهلال» والدفاع المدني أنقذت العديد منهن



    من جانبه أكد مدير مستشفى الملك فهد بجدة الدكتور سالم باسلامة إعلان الحالة الحمراء، وأن المستشفى بكامل طاقمه الطبي على أتم الاستعداد لاستقبال الإصابات التي نقلت عبر سيارات الإسعاف للطوراىء بالمستشفى.

    وواصلت أربع طائرات من الدفاع المدني والهلال الأحمر نقل المصابات إلى المستشفيات عصر أمس وتجدر الإشارة إلى أن حجم الإصابات قابل للزيادة وقد يرتفع عدد الوفيات إلى أكثر من حالتين بسبب الإصابات الخطيرة لبعض الطالبات اللواتي تم نقلهن إلى المستشفى. وقد زار صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة امس مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع الحريق . واستمع سموه إلى شرح عن سير التحقيقات الأولية لمعرفة مسببات الحريق ، موجهاً الجهات المعنية بتكثيف جهودها وتوفير طاقاتها للتعامل مع الحادث في أسرع وقت ممكن . ودعا سموه الله تعالى للمتوفين بالرحمة وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان وأن يجيرهم في مصيبتهم خيرا، كما دعا للمصابين بالشفاء العاجل. من جهته أوضح مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور سامي بن محمد باداود أن الشؤون الصحية بمنطقة مكة جندت كامل طاقاتها فور تلقي البلاغ من الدفاع المدني / بلاغ طبي أحمر .. حالة أ/ ورفعت استعداداتها لأعلى درجة ، وتم تشكيل 12 فرقة طبية توجه جزء منها إلى موقع الحادث والجزء الآخر إلى أحد المستشفيات القريبة من الموقع الذي نقلت إليه الحالات لمساندة الخدمات المقدمة هناك ومن ثم تم نقلها إلى مستشفى الملك فهد والملك عبدالعزيز . وأشار إلى أنه تم نقل حالتين مصابتين بالإسعاف الطائر إلى مستشفى الملك عبدالعزيز ، وحالتين أخريين تم التعامل معهما في المستشفى القريب من موقع الحادث ، وحالات أخرى تم إجراء اللازم لها في موقع الحادث ، مؤكداً جاهزية كافة مستشفيات المحافظة الحكومية والخاصة في التعامل مع هذا الحادث . كما قام مدير عام التربية والتعليم بمحافظة جدة عبدالله الثقفي ومدير الدفاع المدني بجدة بمتابعة الحادث ميدانيا.





















    عدد من المعلمات الناجيات من الحريق












    طالبات تمكن من الخروج من المدرسة بسلام












    سيدة تحاول تهدئة طالبة أصابها رعب الحريق












    فرق الإسعاف تنقل إحدى المصابات












    الطيران شارك في عملية الإنقاذ
















    آثار الحريق داخل المدرسة



    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 4:15

    الفيصل تلقى البلاغ أثناء عودته من مكة وتابع المـــــــــــــوقف ميدانيا وطلب تقريرا عاجلًا
    وفاة معلمتين وإصابة 45 في حريق مجمع تعليمي أهلي به 900 طالبة
    الأحد 20/11/2011
    سعيد العدواني - جدة تصوير: وليد الصبحي - علي الزهراني - إبراهيم عسيري - أحمد السابطي


    طلب صاحب السمو الملكي الامير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة تقريرا مفصلا عن حادثة اندلاع حريق شب في مجمع تعليمي أهلي بمحافظة جدة أمس.
    وأضاف في تصريح لـ «المدينة» أن الحريق تسبب بحسب المعلومات الاولية والاحصائية في وفاة معلمتين وإصابة 42 حالة تم نقلها الى المستشفيات القريبة، وذلك حتى إعداد هذه اللحظة (ظهر أمس). علما بأن الإحصائية الأخيرة للصحة أشارت إلى أن عدد الإصابات بلغ 45 حالة.
    وردا على سؤال «المدينة» عن عدد الطالبات في المجمع أفاد سموه بأنه سأل مدير التعليم وأبلغه بأن المجمع كبير ويستوعب 900 طالبة.
    وقال سمو أمير منطقة مكة المكرمة في حديثه لـ «المدينة»: إنه كان في طريق عودته من العاصمة المقدسة كون عمله اليوم (أمس) بمكة المكرمة، وتلقى البلاغ من مدير الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة وعلى الفور توجه الى موقع المدرسة للوقوف على الحادثة.
    واكد أن تحقيقا موسعا سيتم البدء في إجرائه على الفور لمعرفة كامل تفاصيل الحادثة، مبديا أسفه لما حدث، مضيفا: لا شك أن الحادثة مؤسفة ولكنه قضاء الله وقدره، وسيكون هناك تحقيق فيها وفي حال وصول تقرير بالحالة سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة. وأشار سموه إلى أن جميع الجهات الحكومية موجودة وتشارك في احتواء الحدث. وحول وسائل السلامة في الموقع قال : حسب إفادة الجهة المعنية هناك وسائل سلامة موجودة وتم استخدامها فعلا ولكن سننتظر التقارير. وعن ما اذا ستكون هناك لجنة للتحقيق في الحادثة أجاب سموه بانه طلب تقريرا عن الحادثة وسيطلع في بداية الامر على تقرير الدفاع المدني أولا ومن ثم سيتم تحديد باقي الخطوات قبل تشكيل لجنة مختصة.
    يذكر أن المجمع يضم طالبات رياض أطفال وإبتدائي ومتوسط.

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 4:20

    السبت 19/11/2011
    المدينة -جدة


    تباشر فرق الدفاع المدني حاليا في محافظة جدة مكافحة النيران التي اندلعت في أحد مدارس البنات بحي الصفا ويتم إخلاء الطالبات المحتجزات داخل المدرسة.
    وتم نقل مجموعة من المصابين بواسطة طائرات الهلال الاحمر والدفاع المدني ، وتؤكد المعلومات الأولية عن وفاة معلمتين في حادثة حريق مدرسة جدة للبراعم ،فيما لا زالت 6 حالات حرجة و 44 حالة إصابات متوسطة تتلقى العلاج في المستشفيات ، ولا تزال فرق الإنقاذ تواصل إخلاء المحتجزات من الطالبات والمعلمات بواسطة الطيران من سطح المبنى.من جهة أخرى توجه صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة قبل قليل الى موقع الحريق في مدرسة البنات قي حي الصفا بجدة ليقف سموه على عمليات الانقاذ والاسعاف.وأكد المتطوعون المساهمون في عمليات الإنقاذ عدم وجود مخارج طوارئ في المدرسة المنكوبة بحي الصفا بجدة ويشيرون إلى أن الشبابيك الحديدية صغيرة الحجم ومحكمة الإغلاق مما صعب عملية الإنقاذ. وفي ما يلي تنشر "المدينة" أسماء الحالات التي وصلت إلى مستشفى الجدعاني:
    - أولا: المتوفيتان:
    غدير محمد كتوعة (وكيلة المدرسة)، وريم عامر النهاري (معلمة)
    - ثانيا الاصابات:
    مها حامد الاحمدي، إيمان البلوي، رازان النجار، فرح الغامدي، معن خليل
    السريحي، عبير إبراهيم مطر، ، أثير محمد الغامدي، هديل محمد الغامدي، شوق
    الزهراني، غدير عبدالرحمن الجهني، نوره مطر الغامدي، مرام صالح الغامدي،
    ريناد الشهري، دانيا الحارثي، سارة أحمد باسندورة، غالية بسيسي، أمنة
    المواجي، نورة يحي عسيري، سديم العمري، سجى الحجيلي، لين ممدوح العتيبي،
    منى سويد القرني، عبدالسلام يحي، مرسان سالم، فيصل أحمد الغامدي، نبراس
    سامي العيدروس، سلطان المدني، أيمن عواد، أماني الغامدي، فاطمة المولد،
    إيثار محمد العتيبي، محمد الطليقي، محمد عايض العتيبي، شهد محمد حصحوص، لما
    عبدالرحمن، رؤى نشيد، طيف سعيد القحطاني، دنيا الشافعي، وغلا محمد
    الزهراني.























    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 5:15

    [youtube][/youtube]

    تصريح الامير خالد الفيصل حول حريق مدرسة براعم الوطن بحي الصفا شمال مدينة جدة ، تصريح خالد الفيصل حول المدرسة المنكوبة ، يوتيوب ، اليوتيوب ، فيديو ، الفيديو ،حريق مدرسة في جدة ، الحريق في مدرسة في جدة ، حريق ، الحريق ،

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 5:30

    أشارت إلى أن الحريق اندلع بالبدروم وشقيقتها قفزت من الدور الثاني وأُصيبت بكسور

    ناجية من حريق مدرسة جدة : فَزَع "الحصة الأخيرة" أثار الهلع بين الطالبات والمعلِّمات

    مصدر الصورة : تويتر
    عبدالله البرقاوي - سبق - جدة: كشفت لـ"سبق" إحدى المشرفات الناجيات من حادثة حريق المدرسة الأهلية بجدة ظُهْر اليوم، الذي أودى بحياة معلمتَيْن، وأُصيبت إثره ٤١ معلِّمة وطالبة، أن بداية الحريق كانت خلال الحصة الأخيرة. مشيرة إلى أنه فور العِلْم باندلاعه دبَّ الرعب في أرجاء المدرسة؛ حيث لم يُعرف موقعه بالتحديد في البداية؛ ما جعل المعلِّمات والطالبات يهمن في الأدوار بحثاً عن مخرج.

    وأوضحت المشرفة "أ.ش" أنها تمكَّنت من الخروج، على الرغم من صعوبة ذلك نتيجة التدافع والزحام، لكنها فوجئت بإصابة شقيقتها التي تعمل مشرفة أيضاً بالمدرسة، عقب رمي نفسها من الدور الثاني هرباً من الحريق؛ فتعرضت لكسور في اليدَيْن والرجلَيْن، وتم تنويمها بأحد مستشفيات المحافظة.

    وقالت المشرفة: "الحريق اندلع - حسبما تردد - في بدروم بالدور السفلي، والمدرسة يتوافر بها ثلاثة مخارج طوارئ". مبدية استغرابها من ضَعْف صوت أجراس الإنذار على غير العادة.

    وأكدت المشرفة أن عدد الطالبات والمعلِّمات بالمدرسة يزيد على ٧٥٠ طالبة ومعلِّمة.

    وقالت: "إن الرعب والهلع اللذين عمَّا أرجاء المدرسة اليوم لا يمكن وصفهما؛ حيث اختلطت الدموع بالصراخ والتدافع والهلع".

    وقد تمنت المشرفة لجميع منسوبات المدرسة السلامة وللمصابات الشفاء العاجل.




    Share
    81





    jnabcom
    مستشار منتديات جناب الهضب
    مستشار منتديات جناب الهضب

    عدد المساهمات: 3059

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف jnabcom في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 6:11

    [youtube][/youtube]

    حريق مدرسة البراعم الوطن بجدهيوتيوب ، فيديو ، اليوتيوب ، الفيديو، شاهد

    حريق مدرسة البراعم الوطن مدسة البراعم بحده حريق
    وفاة واصابات في ندرسة البراعم في جده يوم السبت 23/12/1432
    وفاة معلمتان وإصابة 44 طالبة جراء حريق مدرسة أهلية بجدة
    اختناق اطفال في مدرسة البراعم في جده حريق في مدرسة البراعم في جده
    وفاة معلمتان وإصابة 44 طالبة جراء حريق مدرسة أهلية بجدة

    jnabcom
    مستشار منتديات جناب الهضب
    مستشار منتديات جناب الهضب

    عدد المساهمات: 3059

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف jnabcom في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 15:07

    حريق المجمع الدراسي في جدة

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأربعاء 23 نوفمبر 2011 - 6:12



    صرف تعويضات لأسرتي المعلمتين كتوعة والنهاري


    صالح الزهراني ـ جدة



    أوضح محافظ المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية سليمان الحميد أن المؤسسة تتابع حالات المصابات من معلمات مدرسة براعم الوطن في جدة، والتي احترقت السبت الماضي، باعتبارهن مسجلات في التأمينات، مبينا أنه يتم حاليا استكمال إجراءات صرف المعاشات والتعويضات لأسرتي وكيلة المدرسة غدير كتوعة، والمعلمة ريم النهاري.
    وقال محافظ المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية إن المؤسسة تقدم التسهيلات للمصابات من منسوبات المدرسة للحصول على المنافع التي يكفلها فرع الأخطار المهنية والمتضمنة تقديم العناية الطبية اللازمة والتي تشمل العلاج والعمليات الجراحية والأدوية والمستلزمات الطبية من خلال المستشفيات والمراكز الطبية المتعاقدة معها المؤسسة، إضافة إلى صرف البدلات اليومية والتعويضات التي كفلها نظام التأمينات الاجتماعية للمشتركين.
    وأهاب سليمان الحميد بأصحاب العمل تسجيل جميع العاملين لديهم في نظام التأمينات الاجتماعية لحماية العاملين والاستفادة من المنافع التي يقدمها النظام، معبرا عن تعازيه ومواساته لأسرتي المعلمتين، سائلا الله أن يتغمدهما بواسع رحمته وأن يلهم أسرتيهما الصبر والسلوان، وأن يمن بالشفاء العاجل على المصابات في هذا الحادث.


    78 معلمة و30 إدارية سجلن أسماءهن في لوحة الشرف


    حسين هزازي ـ جدة





    تبادر إلى أذهان الكثيرين سؤال عن لماذا كانت الوفيات والإصابات البسيطة والخطرة أيضا من معلمات المدرسة المنكوبة براعم الوطن في الحريق الذي شب أمس الأول؟
    يحتوي مجمع المدرسة أربع مراحل تعليمية (تمهيدي، روضة، أبتدائي، ومتوسط) وتدرس فيه 720 طالبة أعمارهن لم تتجاوز الخامسة عشرة، ويعمل فيها 108 معلمات وإداريات.
    «عكاظ» تجولت لليوم الثالث داخل المدرسة المنكوبة، والتقت عددا من المعلمات وحصلت على القصة الكاملة والإجابة على هذه الأسئلة، وأكدت المعلمات «منذ اندلاع الحريق اقتحمت المعلمات الفصول وفتحن الأبواب، ثم أطلقن جرس الانذار وواجهن النيران لانقاذ الطالبات» ،وأضفن «كان الحريق الذي اندلع من البدروم في غرفة ألعاب وبالقرب من المطبخ الأرضي، والذي يوجد فيه مخرج ولم يعرف سببه حتى الآن»، وأشرن بعد خروج الدخان من البدورم والتأكد من اندلاع الحريق في المكان، توزعت المعلمات مباشرة على الفصول وعلى المعامل والغرف لمساعدة الطالبات على الخروج والتوجه إلى مخارج الطوارئ، وفي ذلك الوقت انتشرت النيران على السلالم الرئيسة للمبنى».
    واستكملت المعلمات روايتهن «ما خفف من سوء الكارثة في وقتها أن طالبات التمهيدي والروضة وبعض من الابتدائي وهم صغار السن تم أخراجهم لانتهاء حصصهم، ولم يبق سوى بعض طالبات الابتدائية والمرحلة المتوسطة والمعلمات»، واستطردن«بعد طرق جرس الإنذار بدأت المعلمات بإخراج الطالبات عبر بوابات الطوارئ والمخارج ونجحن في إنقاذ الكثير من الطالبات، إلا أن بعض المعلمات قررن العودة إلى الداخل رغم خروجهن إلى بر الأمان من أجل إنقاذ البقية من الطالبات والمعلمات».
    وأضفن «عند عودتهن إلى داخل المدرسة وإلى الفصول وجدن بعض الطالبات والمعلمات المحتجزات فحاولن إنقاذهن، إلا أن الدخان الكثيف الخانق والنيران المشتعلة بسرعة عزلتهن إلى الدور العلوي، فقررن البقاء في غرفة المعلمات في الدور الثالث».
    وبينت المعلمات أن الدخان كان سريعا في الانتشار داخل المبنى وصولا للدور العلوي وسرعان ما أقتحم الغرفة، لتصاب المحتجزات بالذعر، حيث يتواجد في المكان أربعة معلمات وعدد من الطالبات من المرحلة المتوسطة وطالبة من الصف التمهيدي تبلغ أربع سنوات، فقررن عندها كسر النوافذ من الجهتين المفتوحتين أحداهم من الشمال والأخرى من الشرق والاستنجاد بالحضور.
    وأشرن إلى أنهن شاهدن التجمعات البشرية والكثير ممن يحاول المساعدة، و«نحن بصوت واحد ألحقونا الدخان كتمنا، فهب الكثير من المتطوعين للإنقاذ، عندها قررت بعض المحتجزات القفز من الجهة الشرقية التي لايوجد بها أسياج حديدية، ولكن المسافة كانت بعيدة جدا، فامتنع البعض عن القفز بسبب ثقل الجسم والخوف من المسافة فقررن القفز من الجهة الشمالية، والتي تشرف على ساحة المدرسة وبها أسياج حديدية وقفزن، وكل من قفز من تلك الجهة أصبن بأصابات كبيرة وكسور مختلفة بسبب الأسياج».
    وقلن أنه لم يتبق ذلك الوقت من المحتجزات سوى معلمة وطالبة متوسطة وطالبة التمهيدي اللواتي رفضن القفز حتى حضور رجال الدفاع المدني لإنقاذهن وإخراجهن من الاحتجاز وتقديم العلاج في المستشفيات، وخرج البعض منهن والبعض الآخر لايزلن في التنويم. قريب لمديرة المدرسة تجول أمس مع «عكاظ» وأطلعها على مخارج المدرسة للطوارئ وأدوات السلامة واللوحات الإرشادية للطوارئ، ليؤكد أن المدرسة مجهزة بكل أدوات وأشتراطات السلامة المعروفة، إلا أن الهلع والخوف فاقم من الكارثة.





    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأربعاء 23 نوفمبر 2011 - 6:20


    في لحظة الحقيقة وفي أول مواجهة مع كارثة مدرسة براعم الوطن المنكوبة في جدة، انهارت عبير مطر مديرة المدرسة ظهر أمس، لحظة دخولها إلى فناء المدرسة، في أول زيارة لها بعد أحداث الحريق الذي راح ضحيته معلمتان، وإصابة عدد من الطالبات.
    «عكاظ» حاولت التحدث معها غير أنها كانت في حالة صحية ونفسية صعبة، كانت تذرف الدموع، ويغلفها الذهول من هول ما تشاهد، تتلفت يمينا ويسارا لتشاهد عباءات وحقائب متناثرة هنا وهناك، وجدران يكسوها السواد، ونوافذ محطمة، كانت تنظر لهذه المشاهد وتبكي بحرقة درجة الانهيار، ابناها يمسكان بها ويخففان من حزنها، إلا أن كل محاولاتهما معها باءت بالفشل، بعد أن انهارت طريحة أرضا، ليحضرا لها كرسيا تجلس عليه. لم تستمر زيارتها للمدرسة أكثر من عشر دقائق، لم تنطق خلالها بكلمة واحدة، واكتفت بالمشاهدة والتمعن في كل ركن من أركان المدرسة، والبكاء المرير، حتى أقنعها ابناها وحراس المدرسة والمشرف بالمغادرة لتستريح، فخرجت بخطى مثقلة متكأة على أحد أبنائها وهي مازالت تغرق في الدموع.
    «عكاظ» رافقت مشرف المدرسة محمد آل الشيخ، في جولة داخل أروقتها شملت الفصول والمعامل والمكاتب الإدارية، وأبدى استغرابه من بعض الاتهامات التي ينفيها، مؤكدا أن مدرسة براعم الوطن من أفضل المدارس، ولا تعتبر مبنى مستأجرا، لأنه صمم أصلا ليكون صرحا تعليميا، مشيرا إلى أن جميع متطلبات السلامة متوفرة، ولم يتم إغفال أيا منها، فهناك خمس مضخات موزعة على أدوار المدرسة، و46 طفاية حريق، و5 مخارج طوارئ ولافتات تشير إليها، موضحا أن الدفاع المدني لا يمكن أن يمنح تصريحا لأي مدرسة إلا بعد توافر الشروط اللازمة.

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات: 15416

    رد: معلِّمة مادة الدين في مدرسة براعم الوطن بحي الصفا ريما عمر، المعلِّمة غدير كتوعه .هما المعلمتين وحالتي وفاة في حريق يوم السبت 23 12 1432هـ 19 11 2011 في مدرسة براعم الوطن بجدة التي شهدت اندلاع حريق بمبنى المدرسة أدى الى وفاة معلمتين ، أسم ، أسماء ،

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الخميس 24 نوفمبر 2011 - 1:31

    المصدر أضغط هنا
    تم تصديق الإقرارات والاعترافات شرعاً من قبل المحكمة العامة بجدة

    نتائج التحقيقات تكشف تورط 5 طالبات بإشعال النار في قبو "البراعم"

    عبدالله الراجحي- سبق- جدة : أعلنت إدارة الدفاع المدني بمحافظة جدة نتائج حادث مدارس براعم الوطن التي وجه بها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة .

    وأوضح مدير إدارة الدفاع المدني بمحافظة جدة العميد عبدالله جداوي أنه ثبت لدى للجنة أن الحادث كان مفتعلاً؛ نتيجة قيام بعض طالبات المدرسة بإشعال الحريق بقبو المدرسة". وتشير معلومات "سبق" إلى أن عددهن خمس طالبات من المرحلة المتوسطة تتراوح أعمارهن ما بين 12 و13 عاماً.

    وأوضح أن كافة الإقرارات والاعترافات قد دونت في سجل التحقيق بحضور كل من أعضاء اللجنة ومنسوبات المدرسة وأولياء أمور الطالبات المعنيات، كما تم تصديق تلك الإقرارات والاعترافات شرعاً من قبل المحكمة العامة بجدة مساء هذا اليوم في موقع الحدث بالمدرسة .

    وأضاف جداوي أن اللجنة لازالت في حالة انعقاد لاستكمال ما بقي من إجراءات تحقيقية وخلافة، والرفع بالنتائج النهائية للجهات المسؤولة .

    وكان حادث الحريق الذي وقع بمدارس براعم الوطن بمحافظة جدة عند الساعة الثانية عشرة والدقيقة السابعة والخمسين من ظهر يوم السبت الماضي، الذي نتج عنه حالتي وفاة لمعلمتين سعوديتين وعدد ست وخمسين حالة إصابة غادر بعضها المستشفيات ولا يزال هناك عدد منها تحت العلاج والملاحظة.

    وأضاف جداوي أنه بناءً على توجيهات صاحب السمو الملكي أمير منطقة مكة المكرمة القاضية بسرعة تشكيل لجنة برئاسة الدفاع المدني وعضوية كل من شرطة محافظة جدة – المباحث العامة – إدارة التربية والتعليم، فقد باشرت اللجنة أعمالها بمقر المدرسة فور صدور التوجيه الكريم من سموه وقامت بالتحقيق مع كافة الأطراف وجمع المعلومات اللازمة .

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 30 سبتمبر 2014 - 14:48