منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    اللحيدان يتراجع عن تحليلاته .. والحفار يتعمق 39 متراً

    شاطر

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات : 15411

    اللحيدان يتراجع عن تحليلاته .. والحفار يتعمق 39 متراً

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الثلاثاء 11 يناير 2011 - 8:54

    الدفاع المدني يقترب .. قاضي المحكمة يواسي أسرة مفقودة شنيف

    اللحيدان يتراجع عن تحليلاته .. والحفار يتعمق 39 متراً


    بلغ عمق البئر الجديدة التي يجري حفرها لانتشال مفقودة بئر مقر شنيف نحو 39 مترا، وعلمت «عكـاظ» أن عمليات الحفر التي تتولاها شركة عالمية بواسطة حفار عملاق وصلت أمس إلى مستوى المياه التي بدأت تظهر مع كميات الأتربة المستخرجة من قاع البئر الجديدة، فيما لم يتحدد بعد إن كانت مياها جوفية أو من المياه التي استخدمت لتفتيت الصخور التي واجهتها عمليات الحفر ليل الجمعة والسبت الماضيين. وأوضحت لـ«عكـاظ» مصادر في الدفاع المدني أن طبقات التربة التي وصل لها الحفر باتت أكثر سهولة، ما أدى إلى تسارع وتيرة عمليات الحفر، مشيرة إلى أنه وفي حال بقاء الطبقات على هذا الحال فإنه من المتوقع الانتهاء من حفر البئر الجديدة اليوم، لتبدأ بعدها مرحلة تكييس البئر لمنع الانهيار وحفر الخندق الموصل للبئر الضيقة التي سقطت الفتاة داخلها.
    مخطط بياني لمسرح الحادث
    الدفاع المدني الذي تنتشر فرق إنقاذه ومعداته وآلياته الحديثة في الموقع وضع مخططا يتم من خلاله رسم طريقة انتشال الفتاة، حيث جرى رسم البئرين القديمة والجديدة وتم شرح طبقات التربة في مخطط عنون بـ«حادث سقوط امرأة داخل بئر ارتوازية». وتبين في المخطط أن الخندق الذي سيتم حفره سيبلغ قطره مترا واحدا، وطوله يصل إلى 160 سم يسمح للغواصين وفرق البحث بالاختراق.
    قاضي محكمة أم الدوم العامة وقف على الموقع البارحة الأولى واطلع على سير العمل ومحاولات استخراج الفتاة، كما زار أسرتها وقدم لهم المواساة والوعظ. إلى ذلك، تراجع المستشار القضائي والعلمي الشيخ صالح سعد اللحيدان عن تحليلاته حول اختفاء فتاة «مقر شنيف» التي كان قد ذكرها في «عكـاظ» يوم الأحد الماضي، وقال لـ«عكـاظ»: بعد أن اطلعت على كامل تفاصيل الحادثة وحيثياتها من حيث وجود الشعرة في البئر، وتأكيد حاسة الكلاب البوليسية، والتحقيقات التي أجرتها الجهات المختصة، والروائح التي بدأت تنبعث من البئر، وإحداثيات جوال المفقودة، وغيرها من الدلائل؛ أرجح «بنسبة عالية جدا» أنها سقطت في البئر. وأضاف اللحيدان: أرجح كذلك أنها تحللت داخل البئر، لأن ماء البئر ــ وخاصة القديمة منها ــ فيها مادة كبريتية تعادل ما يقارب 70 في المائة من المواد الحمضية، وهذا كفيل بتحلل العظام واللحم مباشرة.
    يشار إلى أن الفتاة سقطت داخل البئر الضيقة الأحد قبل الماضي، وتتواصل محاولات استخراجها منذ ذلك الوقت وحتى اليوم.
    تتولى مهمة الإنقاذ ومحاولات العثور على الفتاة فرق الدفاع المدني بقيادة العميد محمد الشهري، كما شاركت في عمليات المساندة العديد من الجهات الحكومية والخاصة، أبرزها هيئة المساحة الجيولوجية، الجمارك، أرامكو، وشركة معادن، إلى جانب الجهات الأمنية، أمانة الطائف، وبلدية المويه.
    http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20110111/Con20110111393931.htm


    عدل سابقا من قبل ولد سعد في الإثنين 17 يناير 2011 - 13:31 عدل 1 مرات

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات : 15411

    رد: اللحيدان يتراجع عن تحليلاته .. والحفار يتعمق 39 متراً

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الأربعاء 12 يناير 2011 - 6:25

    «المدني» يحفر «ارتوازية» ثالثة وينفي حديث شقيق الفتاة حول مهلة الشهر

    توقعات بالوصول إلى مفقودة بئر شنيف الليلة أو غداً
    عبد الله المقاطي، محمد سعيد الزهراني ـ الطائف

    استأنفت الشركة العالمية حفر البئر الجديدة الواسعة التي سيتم من خلالها انتشال فتاة شنيف من البئر الارتوازية الضيقة التي سقطت داخلها قبل نحو عشرة أيام، وتجاوزت أعمال الحفر أمس حاجز الـ44 مترا والتوغل إلى عمق 50 مترا، فيما يجري العمل على حفر خندق بين البئرين. إلى ذلك وصلت أمس إلى مسرح الحدث آليات شركة جديدة تم التعاقد معها لحفر الخندق بين البئرين، بناء على استشارات وتوصيات من خبراء هيئة المساحة الجيولوجية.
    وفي السياق ذاته، أنهت فرق الإنقاذ أمس حفر بئر ارتواز ثالثة جديدة بعمق 60 مترا على بعد ثلاثة أمتار عن البئرين من أجل خفض منسوب وضغط المياه في بئر الحادثة وبئر الانتشال المجاورة لها. وتوقعت مصادر في الدفاع المدني الانتهاء من حفر الخندق والبدء في انتشال الفتاة الليلة أو صباح غد. من جانبه، أعرب بدر الذيابي شقيق الفتاة عن قلقه لتباطؤ عملية الإنقاذ وطالب بإنهاء معاناتهم وانتشال شقيقته في أسرع وقت، وقال إن الدفاع المدني التقى والده أمس الأول وطالبه بالتوقيع على موافقة استمرار الحفر لمدة تصل إلى شهر، ولكن والده رفض وطالب بتكثيف الجهود والعمل على إخراج المفقودة في أقرب فرصة.
    إلى ذلك، نفى المتحدث الرسمي للدفاع المدني المقدم خالد القحطاني طلب الدفاع المدني التوقيع على فترة شهر، وأشار إلى أن فرق الإنقاذ تشرك أسرة الفتاة في كل الأفكار ومناهج البحث، إذ رفضت الأسرة من قبل استخدام الخطافات في عملية الانتشال.
    ضغوطات خارجية
    وقال القحطاني إن البئر الجديدة الثالثة استهدفت تخفيض ضغط المياه، وتم الانتهاء منها ووصلت شركة لحفر خندق بين البئر الكبيرة التي حفرت عن طريق الشركة العالمية وبئر الحادثة، والعمل على تأمينها.
    ونفى القحطاني تأثير «الضغوط الخارجية» على الدفاع المدني بعد تحول القضية إلى رأي عام. وقال «نحن نعمل مع توافر كافة الخبرات والمعدات والآليات»، مبينا أن الدفاع المدني سبق أن حقق نجاحات في مثل هذه الحوادث، ولكن هذه الحادثة تعتبر نادرة لصعوبة تضاريس المنطقة وعمق البئر.
    البدء في العد التنازلي
    العميد محمد الشهري من جانبه كشف عن بدء تكييس البئر الكبيرة، وقال إن عمليات حفر الخندق ستبدأ ومن ثم تأمينه لضمان عدم الانهيار، كما جرى تنفيذ تجربة لعملية الانتشال في موقع الحادثة.
    http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20110112/Con20110112394227.htm

    صحافة جناب الهضب
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات : 15411

    رد: اللحيدان يتراجع عن تحليلاته .. والحفار يتعمق 39 متراً

    مُساهمة من طرف صحافة جناب الهضب في الإثنين 17 يناير 2011 - 13:29

    الدفاع المدني يكشف النقاب عن تقرير الطب الشرعي:

    غريقة بئر شنيف قضت خلال دقائق بـ «أسفيكسيا الغرق»
    عبد الله المقاطي، محمد سعيد الزهراني ــ الطائف

    كشفت إدارة الدفاع المدني في الطائف أمس، النقاب عن نتائج تقرير الطب الشرعي حول أسباب وفاة ضحية بئر مقر شنيف شمالي الطائف، التي سقطت في البئر واستغرقت عملية انتشالها 12 يوما، بأن الوفاة نجمت عن تعرض المرأة لأسفيكسيا الغرق.
    وأوضح مدير إدارة الدفاع المدني في المحافظة العميد محمد بن رافع الشهري، أن تقرير الطبيب الشرعي الذي صدر في حالة امرأة أم الدوم، أثبت أن سبب الوفاة هو تعرض المرأة إلى «توقف مفاجئ لوظائف القلب والدورة الدموية يحدث نتيجة انسداد فتحات التنفس بالماء، وهو مايعرف بـ (أسفيكسيا الغرق).
    وأشارالعميد الشهري أن «تقرير الطب الشرعي يؤكد ما سبق أن تم إيضاحه من قبل الدفاع المدني، حيث تم التأكد عند مباشرة الحادث من عدم وجود أية مؤشرات تدل على نبض من خلال أجهزة رصد النبض، للاستدلال على وجود حياة بشرية داخل البئر من عدمها، ما يدل على أن الوفاة حدثت في الدقائق الأولى من سقوط المرأة في البئر»، مؤكدا «تم تكليف عدد من القوى البشرية والآلية لردم وتطهير الآبار التي شملتها الحادثة، والتأكد تماما من خلو منطقة الحدث من أية خطورة».
    وكانت «عكاظ» انفردت أمس بالاشارة إلى أن المرأة توفيت فور سقوطها في البئر في إشارة إلى تصريحات الدفاع المدني المبنية على نتائج أجهزة قياس النبض.
    يشار إلى أن الحادثة التي تابعتها وسائل الإعلام بشكل واسع، لاقت تعاطفا كبيرا من المجتمع مع ذوي المرأة، التي استمرت محاولات انتشالها من البئر الضيقة 12 يوما .
    http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20110117/Con20110117395288.htm

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 8 ديسمبر 2016 - 7:10