منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    المحامي السعودي أثبت كفاءته وحضوره الفاعل دولياً، واحترامه لأخلاقيات مهنته، ثمن معالي وزير العدل الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى دور المحاماة في المملكة وأنها في مشمول سلك العدالة، وقال :" إن المحامي السعودي أثبت كفاءته وحضوره الفاعل دولياً،2012

    شاطر

    المحامي السعودي أثبت كفاءته وحضوره الفاعل دولياً، واحترامه لأخلاقيات مهنته، ثمن معالي وزير العدل الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى دور المحاماة في المملكة وأنها في مشمول سلك العدالة، وقال :" إن المحامي السعودي أثبت كفاءته وحضوره الفاعل دولياً،2012

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الثلاثاء 14 فبراير 2012 - 17:51

    جــدة 22 ربيع الأول 1433 هـ الموافق 14 فبراير 2012 م واس
    ثمن معالي وزير العدل الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى دور المحاماة في المملكة وأنها في مشمول سلك العدالة، وقال :" إن المحامي السعودي أثبت كفاءته وحضوره الفاعل دولياً، واحترامه لأخلاقيات مهنته، وأنه بقيمه العليا صنع حصانته بنفسه، منوهاً بأهمية تكوين الحصانة بالأدوات الخلاقة التي يتمتع بها المحامي الكفء، مشيراً إلى أن المحامي السعودي وطني الانتماء والولاء عالمي الأداء ، مستدلا على ذلك بقيام المحاماة في المملكة بالإسهام الفاعل في المقترحات والدراسات العدلية والحقوقية،في سياق مشاركاته الداخلية والدولية بحضور قوي ومؤثر.
    وأكد معالية في كلمته التي ألقاها اليوم خلال رعايته فعاليات اللقاء السابع للمحامين في المملكة الذي نظمته اللجنة الوطنية للمحامين التابعة لمجلس الغرف السعودية في جدة بحضور معالي رئيس هيئة التحقيق والإدعاء العام الدكتور فهد العبدالله ورئيس الإتحاد الدولي للمحامين إدريس الشاطر , ومشاركة أكثر من 100 محام من مختلف مناطق المملكة وأكاديميين وأساتذة ومستشارين قانونيين بالقطاعين العام والخاص , أهمية إشراك المحاماة في مكاتب الصلح والتوفيق داخل المحاكم، وأن يكون للمحاماة أثر في إشاعة مفاهيم التحكيم، وجميع هذه الأمور في طليعة ما يسند القضاء ويخفف أعباءه، وذلك أن القضاء في جميع دول العالم يصعب عليه أن يتصدى لكافة القضايا فلا بد من إيجاد حلول لتسوية المنازعات , مبينا أن المملكة تعمد إلى الحلول الشرعية وفي مقدمتها المصالحة والتوفيق والتحكيم.
    ووعد معالي وزير العدل الحقوقيات بمستقبل لهن خاصة في الإدارة والعمل في مكاتب المصالحة والتوفيق في مكاتب نسائية مستقلة، فضلاً عن أقسام نسائية مستقلة أخرى تتعلق بتقديم المعونة والإسناد للمرأة في شؤونها العدلية.
    وقال :" إن اللجنة الوطنية للمحامين قامت بدور كبير وسدت فراغ هيئة المحامين التي نترقب جميعاً صدور نظامها ".


    واستعرض معاليه منجزات مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء على مستوى الإنشاء والتجهيز، والحوسبة الإلكترونية ، والموارد البشرية التي أوضح أنها تضاعفت في القضاء والتوثيق وموظفي المحاكم، وكذلك على مستوى نشر الثقافة العدلية، مبينا أن بوابة الوزارة استطاعت تقديم أكثر من سبعين خدمة إلكترونية .
    وأفاد أن مشروع الحاسب الآلي الذي تم توقيع عقده لا علاقة له بالبوابة وإنما يتعلق بحوسبة أكثر من أربعمائة مرفق عدلي وإعادة هندسة إجراءاته من خلال نقلة نوعية تاريخية ستكون حسب التقديرات الأبرز على مستوى العالم، مبرزا تبوء المملكة العربية السعودية ممثلة في وزارة العدل الصدارة الدولية في سرعة نقل الملكية العقارية.
    وأكد معالي وزير العدل أن المحامي في عمله الموضوعي مستقل ولا تدخل ولا تأثير عليه في شؤونه من أي جهة كانت وهو يمارس عمله بكافة ضمانات الاستقلال والحياد، لكن الجوانب الإشرافية لا بد منها، ولذا وجد نظام المحاماة مشمولاً بمواد إجرائية تنظم عمل المحاماة، ولا تتدخل في مجريات عمله الفني ما لم يخرج عن آداب وأخلاقيات المهنة.
    وقال :" نحن في سياق مشروع خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز - حفظه الله - لتطوير مرفق القضاء .. أخذنا على عاتقنا انفاذاً لطموح خادم الحرمين الشريفين في سياق مشروعه الميمون والتاريخي الإطلاع بمسؤوليتنا تجاه المحاماة ".
    وبين معاليه أن المحامين شركاء وزارة العدل في تحقيق العدالة والمحامي السعودي يعد الأمثل والأفضل عالمياً في قيمة المهنية ولا سيما في الامتثال لواجباته النظامية وميثاق المهنية العرفي فضلا عن آداب الإسلام وسمته الرفيع , وقال :" المحاماة يجب أن تكون عنوانا للشرف والنزاهة فهي مهنة شريفة وظيفتها حماية الحقوق ووسيلتها الكلمة الصادقة وسندها الشريعة والنظام ".
    ونوه بالجهد الذي يبذله القاضي في عمله القضائي , وقال :" إن بعض القضاة يأخذ إجازة ليتفرغ لإنهاء بعض القضايا " , مفيدا أن الذي بين القاضي وأطراف الدعوى هو موعد المرافعة ولا يجوز مراجعة القاضي لغير ذلك.
    وأكد أن القضاء في المملكة يمثل الحياد والنزاهة والشرف في أبهى الصور وأصدق المشاهد وأن هذا لا يستغرب فالقاضي السعودي يحمل مؤهلا شرعيا ونشأ في محاضن العفة والنزاهة والطهر والسمت الرفيع كما هي أخلاقنا الإسلامية وقد تضلع القاضي طيلة مراحل دراسته المتخصصة بمعين الشريعة وهديها الكريم وتوشح بجلالها وسمتها وتفاعل معها علما وسلوكا وعملا .
    وأوضح معالي وزير العدل أن مثل هذه اللقاءات التي يأتي من ضمنها اللقاء السابع للمحامين السعوديين تحفل بالعديد من المكاسب ولا سيما تبادل الثقافة الحقوقية وتدارسها ونشرها , مؤكداً أن الوزارة معنية بدعم هذه المناشط كما أنها تسعد برعايتها ضمن واجباتها العدلية وأن نشر الوعي الحقوقي عنصر مهم ويتعين في بعض قضاياه ومسائله أن يأخذ وضعا أشمل من قصره على إطاره المهني .


    فيما ثمن رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بجدة صالح بن عبدالله كامل رعاية معالي وزير العدل لهذه التظاهرة الحقوقية القضائية التي تعد اهتماما واضحا من معاليه بنشر الثقافة الحقوقية لدى مختلف شرائح المجتمع , مشيراً إلى الهدف الكبير الذي سيحققه هذا اللقاء من إتاحة الفرصة لجميع الحقوقيين ورجال القانون في مختلف قطاعات الدولة ومؤسساتها المختلفة من اقتصادية وتجارية وخدمية وحقوقية وأمنية للتواصل مع المستشارين من القطاع الخاص والغرف التجارية والمحامين والقضاة لتبادل الخبرات وعلوم المعرفة الحقوقية في مختلف مجالات العمل القضائي والقانوني والعدلي .
    وأشار إلى مضامين مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء التي تتناوله آخر المستجدات فيما يخص تنفيذه وإنشاء الهيئة الوطنية للمحامين وتفعيل نظام المحاماة وتعديله ونظامي الإجراءات الجزائية والمرافعات الشرعية .
    وبين كامل أن فعاليات اللقاء السابع للمحامين بالمملكة التي تقام تحت مظلة اللجنة الوطنية للمحامين بمجلس الغرف السعودية وتستضيفه لجنة المحامين بغرفة جدة سيكون برنامجها شاملا الاجتماع برؤساء لجان المحامين بالغرف السعودية وتكريم عدد من الإعلاميين البارزين في تغطية الأخبار والتحقيقات الحقوقية بالإضافة إلى تكريم عدد من المحامين لجهودهم الحقوقية المتميزة في مجال حقوق الإنسان وكذلك بعض المؤسسات واللجان القضائية المتميزة في نشر الثقافة الحقوقية والتطبيق الأمثل لنظام المحاماة الذي يقصر الترافع أمام المحاكم وديوان المظالم واللجان القضائية على المحامين المرخصين من وزارة العدل .
    وأشاد رئيس غرفة جدة بالجهود الكبيرة لرئيس مجلس الغرف السعودية المهندس عبدا لله بن سعيد المبطي لإنجاح مثل هذه الفعاليات التي تعقد برعاية معالي وزير العدل في إطار اهتمامه ودعمه غير المحدود للجنة الوطنية للمحامين ولجنة المحامين بغرفة جدة , ليؤديان دورهما للرقي بقطاع المحاماة وتذليل الصعاب التي تواجهه .
    فيما أوضح رئيس اللجنة الوطنية للمحامين رئيس اللجنة المنظمة للفعاليات الدكتور ماجد بن محمد قاروب أن اللقاء يهدف إلى إبراز الثقافة الحقوقية وأثرها على القضاء التجاري , عادا اللقاء فرصة لتطوير العلاقات العملية والمهنية بين مختلف الجهات ذات العلاقة وتقوية حلقات الوصل بينها .
    ولفت النظر إلى أن اللقاء السابع للمحامين السعوديين يأتي في سياق جهود المجلس ممثلاً في اللجنة الوطنية للمحامين لتعزيز دور قطاع المحاماة في المملكة ولطرح الرؤى والأفكار التي تساند وتمكن المحامي من الاضطلاع بمهامه أمام المراجع القانونية والقضائية بوصفة شريك أساسي في المنظومة العدلية ومعاون رئيس لتحقيق توجهاتها في بسط العدالة والارتقاء بالمحامي السعودي وبمهنة المحاماة ونشر الثقافة الحقوقية والقانونية بين جميع أفراد المجتمع في ظل مشروع خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله - لتطوير مرفق القضاء وديوان المظالم.
    وثمن رعاية معالي وزير العدل الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى للقاء وعدها دعما قويا لأعماله والنتائج والتوصيات المرجوة منه وقال بأنها تجسد حرص وزارة العدل على تعزيز الشراكة القائمة مع قطاع المحاماة بالمملكة وثقتها في هذا القطاع وإمكانات وقدرات المحامي السعودي بعد السمعة الطيبة للمحاميين السعوديين والتقدير المحلي والدولي لهم من خلال انجازاتهم مواقفهم المختلفة ومساعيهم المستمرة لتنظيم بيئة عملهم حتى باتوا عنصراً أساسيا في العمل القضائي بالمملكة .


    عقب ذلك منح رئيس الاتحاد الدولي للمحامين إدريس الشاطر معالي وزير العدل ميدالية الاتحاد الفخرية لإسهامه في تطوير منظومة العدالة السعودية تنفيذا لمشروع خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز - حفظه الله - لتطوير مرفق القضاء , وأبدى رئيس الاتحاد إعجاب الاتحاد بالمعلومات التي اطلع عليها في تطوير العدالة السعودية ، وقال :" يأتي هذا التكريم تقديراً من الاتحاد الدولي لجهود معالي وزير العدل في التطوير والإصلاح القضائي حيث يستحق هذا التقدير من الاتحاد " , مفيدا أن هذه الميدالية هي أول وثيقة للاتحاد تطبع باللغة العربية تقديراً لإصلاحات العدالة في المملكة .
    ونوه رئيس الإتحاد الدولي للمحامين بما حققته المملكة من تطور في حقل العدل والقضاء بفضل المساعي والجهود الخيرة من قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهم الله ـ مما جعل المملكة نموذجاً يحتذى به في هذا المجال .
    وفي الختام كرم معالي وزير العدل الحقوقيين والمحامين والإعلاميين في هذه الفعاليات الذين كان لهم دور وأثر بارز في نشر الثقافة الحقوقية.
    يذكر أن معالي وزير العدل يرعى غدا فعاليات اللقاء التاسع للمحامين والمحكمين بدول مجلس التعاون الخليجي تحت شعار "رؤية جديدة لمستقبل مهني أفضل" خلال الفترة من 23-24/3/ 1433هـ الموافق 15-16/2/ 2012م بحضور أكثر من 200 محام ومحكم من دول الخليج العربي يمثلون نقابات المحامين وكليات الشريعة والقانون وكبرى مكاتب المحامين وكبار المحكمين ورؤساء الغرف التجارية وذلك بفندق الهيلتون بمحافظة جدة وتنظمه اللجنة الوطنية للمحامين بمجلس الغـرف السعودية بالتعاون مع مركز التحكيم التجاري بدول مجلـس التعاون الخليجي وتستضيفه لجنة المحامين بالغرفة التجارية الصناعية بمحافظة جدة .


    http://www.spa.gov.sa/index.php

    jnabcom
    مستشار منتديات جناب الهضب
    مستشار منتديات جناب الهضب

    عدد المساهمات : 3525

    رد: المحامي السعودي أثبت كفاءته وحضوره الفاعل دولياً، واحترامه لأخلاقيات مهنته، ثمن معالي وزير العدل الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى دور المحاماة في المملكة وأنها في مشمول سلك العدالة، وقال :" إن المحامي السعودي أثبت كفاءته وحضوره الفاعل دولياً،2012

    مُساهمة من طرف jnabcom في الأربعاء 15 فبراير 2012 - 2:05

    14 2 2012م

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 10 ديسمبر 2016 - 11:54