منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    ساحة القصاص في محافظة الخرج اليوم الخميس 12 6 1433هـ، في ساحة القصاص.. دحيم بن عبدالله بن عبدالهادي الطليان، يعفو عن قاتل ابنه لوجه الله 3 5 2012م، في ساحة القصاص.. "الطليان" يعفو عن قاتل ابنه لوجه الله

    شاطر

    ساحة القصاص في محافظة الخرج اليوم الخميس 12 6 1433هـ، في ساحة القصاص.. دحيم بن عبدالله بن عبدالهادي الطليان، يعفو عن قاتل ابنه لوجه الله 3 5 2012م، في ساحة القصاص.. "الطليان" يعفو عن قاتل ابنه لوجه الله

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الخميس 3 مايو 2012 - 11:28

    ساحة القصاص في محافظة الخرج اليوم الخميس 12 6 1433هـ، في ساحة القصاص.. دحيم بن عبدالله بن عبدالهادي الطليان، يعفو عن قاتل ابنه لوجه الله 3 5 2012م، في ساحة القصاص.. "الطليان" يعفو عن قاتل ابنه لوجه الله





    ضربه بعصا عدة ضربات وحال دون إنقاذه




    في ساحة القصاص.. "الطليان" يعفو عن قاتل ابنه لوجه الله






    عبدالله الرزيقي - سبق – الخرج: أعلن في ساحة القصاص في محافظة الخرج دحيم بن عبدالله بن عبدالهادي الطليان، اليوم الخميس، العفو عن قاتل ابنه لوجه الله تعالى.

    وارتكبت الجريمة على خلفية قضية مالية بين الطرفين، حيث قضى القاتل على المقتول عمداً وعدواناً، بأن ضربه بعصا عدة ضربات وحال دون إنقاذه من المسعفين حتى توفي.

    رد: ساحة القصاص في محافظة الخرج اليوم الخميس 12 6 1433هـ، في ساحة القصاص.. دحيم بن عبدالله بن عبدالهادي الطليان، يعفو عن قاتل ابنه لوجه الله 3 5 2012م، في ساحة القصاص.. "الطليان" يعفو عن قاتل ابنه لوجه الله

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الخميس 3 مايو 2012 - 11:28







    الخمسيني حافظ القرآن قال "لم أعد أقوى على الوقوف" و"عبارة" العفو لم أصدقها
    "قاتل الخرج": بعد تغطية الأعين وقص رقبة الثوب وتكبيل الأيدي "شاهدت" الموت

    عبدالله البرقاوي - سبق – الخرج: كشف المرشد الديني في سجن الخرج الشيخ خالد المعجب لـ"سبق" تفاصيل لحظات العفو عن قاتل الخرج داخل ساحة القصاص يوم الخميس الماضي، مشيراً إلى أنها لحظات لم تصدق ولا سيما أنه لم تستغرق منذ إركابه المعفو عنه السيارة من أمام السجن والوصول للساحة والمفاوضات وإعلان العفو والعودة للسجن مرة أخرى سوى ساعة واحدة فقط.

    وبيّن المعجب أن عفو أهل الدم لم يكن له أي ترتيبات مسبقة ولم يكن متوقعاً خصوصاً أن بعض الدعاة بين فشل محاولاته السابقة في الحصول على العفو من والد القتيل، مشيراً إلى أن القاتل كان تائباً وملتزماً في السجن ويبلغ من العمر خمسين عاماً وحفظ 24 جزءاً من القرآن.

    يقول المعجب إن القاتل لديه زوجة وأطفال، ومنذ دخوله للسجن قبل عامين ظهرت عليه بوادر التوبة واستطاع حفظ 24 جزءاً من القرآن ومحبوباً لدى زملائه السجناء والعاملين في السجن.

    وعن تفاصيل ليلة تنفيذ الحكم، أوضح المعجب أنه سارع في الثانية عشرة ليلاً بالاتصال على الشيخ سعد الغنام للحضور في ساحة القصاص أملاً في الحصول على العفو وبادر بالموافقة وأنه سيكون صباحاً في الساحة أملاً في الله ثم عفو والد القتيل.

    يقول المعجب "في الصباح كنا خائفين من عدم حضور أهل الدم كون ذلك يستوجب تنفيذ الحكم فوراً، مبيّناً أن القاتل وجد تطمينات بأنه بإذن الله سيعفى عنه، ولكنه مع ذلك كتب وصيته وغطيت عيناه وتم قص رقبة الثوب وهي الأمور التي بدأ معها في الارتباك."

    ويشير المعجب إلى أنه جرى إركابه للسيارة وتحرك الجميع لساحة القصاص، حيث وجد الشيخ سعد الغنام ووالد القتيل وبدأت محاولات الصلح التي شارك فيها مدير سجن الخرج العقيد مبارك السليس والرائد عبدالرحمن الشهري.

    ويوضح المرشد الديني أن الشيخ الغنام بذل جهوداً كبيرة في إقناع والد القتيل وشقيقه كما لوحظ العقيد مبارك السليس يقبل يد والد القتيل طالباً منه العفو وإعتاق الرقبة قبل أن يعلن والد القتيل عفوه وسط تهليل وتكبير الحضور وتقبيلهم لوالد القتيل وشقيقه.

    وعن القاتل قال المعجب إنه تحدث معه وأوضح أنه وصله النبأ ورجل الأمن كان خلالها يعمل على تكبيل يديه تمهيداً لإنزاله من السيارة للساحة، حتى إنه لحظة إبلاغه رد سريعاً طالما عفوا فلماذا تكبل يدي، في عبارة عفوية صدرت منه تعبّر عن عدم تصديقه لنبأ العفو.

    يقول المعجب إن المعفو عنه قال إنه لحظة تكبيله كانت قواه منهارة ولا يستطيع حمل نفسه ولم يصدق النبأ، حيث كتب المولى عز وجل له حياة جديدة.

    وأشار المعجب إلى أن والد وشقيق القتيل عند زيارتهما للقاتل في السيارة أجهش بالبكاء وقام بتقبيلهما في مشهد مؤثر، تعاطف معه جميع الحضور.

    الشيخ خالد المعجب قدم الشكر الجزيل لوالد القتيل على عفوه ولجميع من شارك في مساعي العفو في مقدمتهم الشيخ سعد الغنام والعقيد مبارك السليس والرائد عبدالرحمن الشهري وجميع من شارك في محاولات العفو التي كللت بالنجاح وإعتاق رقبة القاتل.

    من جهة أخرى قال والد القتيل دحيم الطليان لـ"سبق" إنه عفا لوجه الله تعالى سائلاً المولى عز وجل أن يتغمد ابنه بواسع رحمته.

    يُذكر أن القاتل المعفو عنه أُعيد للسجن لقضاء بقية محكومية الحق العام التي يتوقع أن يتم تقليصها بعد إتمامه لحفظ القرآن الكريم كاملاً خلال الأشهر القليلة المقبلة خصوصاً أنه يحفظ حالياً 24 جزءاً من القرآن الكريم.

    مواطن يعفو عن قاتل ابنه في ساحة القصاص بالخرج
    الخرج - فادي المقرن

    سجلت محافظة الخرج صباح أمس موقفاً إنسانياً رائعاً حيث قام والد شاب مقتول بالعفو عن قاتل ابنه في اللحظة الأخيرة داخل ساحة القصاص بالخرج.

    حيث كان من المقرر صباح أمس تنفيذ حكم القصاص في القاتل، ولكن قبل النطق بالتنفيذ قام والد المقتول بالإعلان عن العفو عن قاتل ابنه لوجه الله تعالى طلباً للأجر من الله عز وجل، حيث بدأت هذه القضية في أواخر عام 1430ه، عندما قام ضرب القاتل القتيل على رأسه بعصا أسقطته أرضا وفارق الحياة على أثرها.

    وشهدت ساحة القصاص تهليل وتكبير الحاضرين الذين عاشوا لحظات إعلان العفو، وقد أبدى المواطنون بالخرج تقديرهم واحترامهم لأسرة المقتول على ما ضربوه من مثال يحتذى به في العفو عند المقدرة وهذا يجسد معدن أبناء هذه البلاد المتحابين والمتآلفين.

    وأوضح ل"الرياض" الشيخ سعد الغنام بقوله: إننا نحمد الله عز وجل على هذا الفضل المتمثل في عفو المواطن عن قاتل ابنه وجزى الله العافي خير الجزاء وان يفرج عنه كربة من كرب يوم القيامة وان يكتب ذلك في موازين حسناته.

    وقال الشيخ الغنام إن هذا الكرم ليس بغريب على أبناء هذا المجتمع المترابط المتكاتف المتحاب المتعاون على عمل الخير والإحسان ودعا الشيخ الغنام الله العلي القدير أن يجزي له الأجر على عمله الخير وما قمنا به ما هو الا سبب والتوفيق من عند الله ونقدر هذا موقف النبيل وقبول شفاعتنا طلباً للأجر والمثوبة من الله تعالى.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 8 ديسمبر 2016 - 5:11