منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    شارك في صنع القرار ، تنطلق اليوم السبت 19 /5/ 1432هـ وتستمر 27 يوما، لتنتهي بنهاية دوام الخميس 16/ 6/ 1432هـ ، الانتخابات البلدية في السعودية الدورة الثانية 1432هـ

    شاطر

    مرعي علي القحطاني
    مدير ومؤسس ومالك الموقع
    مدير ومؤسس ومالك الموقع

    عدد المساهمات : 1987
    العمر : 48

    شارك في صنع القرار ، تنطلق اليوم السبت 19 /5/ 1432هـ وتستمر 27 يوما، لتنتهي بنهاية دوام الخميس 16/ 6/ 1432هـ ، الانتخابات البلدية في السعودية الدورة الثانية 1432هـ

    مُساهمة من طرف مرعي علي القحطاني في السبت 23 أبريل 2011 - 19:22

    المصدر أضغط هنا




    18/05/1432
    توقعات بإقبال كبير من المواطنين اليوم..بدء مرحلة قيد الناخبين لانتخابات أعضاء المجالس البلدية بكافة مناطق المملكة


    أكملت اللجان المحلية لانتخابات أعضاء المجالس البلدية في مختلف مناطق المملكة استعداداتها لبدء عملية قيد الناخبين لانتخابات أعضاء المجالس البلدية في الدورة الثانية التي تنطلق اليوم السبت 19 /5/ 1432هـ وتستمر 27 يوما، لتنتهي بنهاية دوام الخميس 16/ 6/ 1432هـ في وسط توقعات بإقبال كبير من المواطنين على عملية القيد.
    وتعد هذه المرحلة أولى المراحل العملية لإجراء لانتخابات الدورة الثانية لانتخابات أعضاء المجالس البلدية، حيث يتم فيها حصر وتسجيل من تنطبق عليهم شروط الانتخاب في سجلات مخصصة تسمى جداول قيد الناخبين خلال الفترة الزمنية المحددة في مراكز الانتخاب، يلي ذلك إصدار جداول قيد الناخبين ونشرها لمدة محددة بالشكل الذي يتيح الاطلاع عليها ويفتح مجال الطعن والتصحيح فيها.

    استعدادات مبكرة

    وقد استبقت وزارة الشؤون البلدية والقروية هذه الاستعدادات مبكرا، حيث نظمت العديد من ورش العمل للمشاركين في الانتخابات من خارج الأمانات والبلديات في مختلف المناطق، استعدادا لمباشرة مهامهم وأدوارهم المتعلقة بالتنظيم والإشراف للانتخابات البلدية المقبلة، تبعتها ورش عمل أخرى لرؤساء البلديات الموكل إليهم رئاسة الانتخابات في جميع المناطق والمحافظات.
    وبيّنت اللجنة العامة لانتخابات أعضاء المجالس البلدية أن أوقات استقبال الناخبين في مراكز التسجيل ستكون طوال أيام الأسبوع عدا يوم الجمعة، وأن وقت القيد في سجل الناخبين من السبت إلى الأربعاء لمدة خمس ساعات تبدأ بعد صلاة العصر، أما يوم الخميس فستكون فترة القيد صباحية ولمدة خمس ساعات ابتداءً من الساعة الثامنة.
    وأكدت اللجنة -في بيان لها بهذا الخصوص- أن تعديلات طفيفة أدخلت على الشروط الخاصة بالانتخابات في هذه الدورة، من ذلك أنه" يحق لكل مواطن الانتخاب شرط ألا يقل عمره عند حلول موعد الاقتراع عن (21) سنه هجرية، وأن يكون متمتعاً بالأهلية الشرعية، وأن يكون مقيماً في نطاق الدائرة الانتخابية التي يباشر فيها الانتخاب، وأنه في حالة إقامة الناخب في نطاق أكثر من دائرة انتخابية فيجب أن يختار منها دائرة واحده فقط لممارسة حقه في الانتخاب والترشح بها".



    شروط التسجيل

    وأوضحت اللجنة أن المواطن الذي يريد التسجيل في قيد الناخبين يجب عليه إحضار أصل بطاقة الهوية الوطنية، حيث تعد الوثيقة الرسمية المعتمدة للقيد ولا تقبل أية وثيقة أخرى سواها، داعية في الوقت نفسه جميع المواطنين الذين تنطبق عليهم شروط القيد إلى المبادرة بتسجيل أسمائهم كي يكون لهم حق التصويت يوم الاقتراع، إذ أن القيد في سجل الناخبين يعد شرطاً اساسياً للتصويت، كما هو أيضا شرط للتسجيل كمرشح لعضوية المجلس البلدي.
    وأشار بيان اللجنة إلى أن النظام لا يجيز للمواطن التفويض للتسجيل في جداول قيد الناخبين إلا في حالتين: إحداهما المعاق بدنياً، وله بموجب تفويض خاص مبني على شهادة رسمية تثبت إعاقته بدنياً أن يفوض أي مواطن آخر يتقدم عنه إلى مركز الانتخاب لقيده ناخبا وكذلك التصويت عنه يوم الاقتراع وفق الإجراءات المحددة في ذلك، وبإمكان المعاق بدنياً أن يكون تفويضه فقط خاصا بقيده كناخب، أما الحالة الأخرى فتشمل ذوي الموانع الشرعية أو النظامية "وهم المواطنون الذين يحول دون حضورهم إلى مركز الانتخاب حكم أو قرار" ويستطيع ذو المانع الشرعي أو النظامي أن يفوض عنه مواطنا آخر بموجب وكالة شرعية وشهادة رسمية تثبت المانع الشرعي أو النظامي، ويجوز أن يكون التوكيل لقيده ناخبا وكذلك التصويت عنه يوم الاقتراع أو أن يكون تفويضه خاصاً بقيده كناخب فقط.

    التنظيم والمراقبة
    وكانت اللجان المحلية لانتخابات أعضاء المجالس البلدية في كل مناطق المملكة قد استعدت مبكرا للانتخابات، حيث قامت بوضع آلية عملها للفترة المقبلة، وشكلت فرق عمل مساندة لدعم اللجنة في الأعمال التنفيذية لتنظيم ومراقبة الحملات، كما قامت بعقد عدد من الاجتماعات التنسيقية خلال الفترة الماضية، وجرى بحث العديد من الأمور للإعداد للانتخابات، ودعم العملية التنظيمية وفقا للجدول الزمني التنفيذي للانتخابات، وقامت كذلك بتحديد مراكز الانتخاب التي تم تجهيزها بصورة كاملة لاستقبال الناخبين، فيما جرى تقسيم النطاق الجغرافي التابع للجنة إلى قطاعات، لتسهيل عملية الإشراف على الجوانب التنظيمية والتجهيزات والمتابعة.
    وأكدت اللجان أنه سيتم تقديم كافة الإمكانيات لتسهيل عملية الانتخابات في المراكز، وقد وجدت هذه اللجان تعاونا تاما من قبل الجهات الرسمية في المناطق المختلفة، مما مكّنها من القيام بواجباتها.





    برامج توعوية انتخابية
    وفي منطقة حائل كانت الاستعدادات قد بدأت مبكرة لهذه المرحلة، حيث عقدت اللجنة المحلية للانتخابات البلدية بالمنطقة ندوة في مبنى أمانة منطقة حائل حول "خطة الإعلام والتوعية في العملية الانتخابية للجنة المحلية للانتخابات البلدية".
    ويبلغ عدد المراكز الانتخابية بحائل 29 مركزًا، منها 10 في مدينة حائل، مع مركزين احتياطيين، ومركزين في محافظة بقعاء، وباقي البلديات خصص لها مركز واحد.
    وحول قيد الناخبين أوضحت اللجنة أن الناخب المقيد في الدورة السابقة ليس بحاجة لإعادة القيد، بل يكتفي بقيده السابق، وفي حالة تغير السكن إلى دائرة أخرى فإنه لا يحتاج سوى تحديث بياناته بموجب بطاقة الهوية الوطنية، مشيرة إلى أن هناك ربطًا حاسوبيا بين المراكز الانتخابية ووزارة الشؤون البلدية والقروية لمنع تكرار تسجيل الناخبين في أكثر من مركز.
    وفي منطقة الحدود الشمالية أكملت اللجنة المحلية للانتخابات تحضيراتها مبكرا، حيث اعتمدت أسماء اللجان المشرفة والمشاركة في عمليات تسجيل الناخبين بالمراكز الانتخابية في كل من عرعر, ورفحاء, وطريف, والعويقيلة, والشعبة, والتمياط, والهباس, وابن شريم, ولينة, وأم خنصر، وذلك وفقا للخطة التي وضعتها اللجنة وهو ما ساعدها على إنجاز كافة الأعمال الخاصة بالانتخابات في الموعد المحدد، وتم اعتماد 16 مركزاً انتخابياً في المنطقة لتسهيل وصول المواطنين لها، وكُلف 146 موظفا للعمل في مختلف اللجان. كما قامت اللجنة المحلية للانتخابات بالمنطقة بتدريب مدخلي البيانات لتمكينهم من معرفة آلية تسجيل الناخبين على نظام الانتخابات.

    دوائر انتخابية
    وفي جدة، حددت اللجنة المحلية للانتخابات البلدية سبع دوائر انتخابية داخل مدينة جدة، إضافة إلى 15 مركزا في المحافظات التابعة لها، كما حددت اللجنة المراكز التي ستتم فيها عمليات الاقتراع وعددها 47 مركزا انتخابيا داخل جدة، و17 مركزا في المحافظات، وتتولى متابعة أعمال المراكز لجان فرعية تضم عددا من العاملين لتسهيل عمليات القيد وتسجيل المرشحين وفق الجدول الزمني المحدد، وتعمل اللجنة في هذا الصدد، جنبا إلى جنب مع عدد من الجهات الحكومية مثل: إدارة التربية والتعليم وجامعة الملك عبد العزيز والمعهد الصناعي الأول والثاني وكذلك الغرفة التجارية.
    وقد أنهت اللجنة المحلية للانتخابات البلدية في جدة تجهيز وإعداد مركز المعلومات الخاص بالعملية الانتخابية، كما بادرت نحو توعية المواطنين وتثقيفهم بأهمية العمل الانتخابي من خلال عدد من الرسائل بمختلف الوسائل الإعلانية الموجهة للمسجلين سلفا وكذلك الناخبين الذين ستقيد أسماءهم في هذه الدورة.




    آلية لعمل اللجان
    وفي محافظة الطائف أتمت أمانة المحافظة استعداداتها لقيد الناخبين الذين لم يقيدوا أسماءهم في الدورة السابقة، حيث حددت الأمانة 43 مركزا انتخابيا في مدينة الطائف والمحافظات والمراكز التابعة لها، كما وضعت اللجنة الإشرافية على الانتخابات البلدية آلية لعمل اللجان بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة مثل إدارة التربية والتعليم بحكم احتضان مدارس المحافظة للمراكز الانتخابية.
    لجان لضمان نجاح الانتخابات
    بدورها، أنهت أمانة منطقة الباحة كافة الاستعدادات من خلال تجهيز 17 مركز انتخابيا في مدينة الباحة والمراكز والمحافظات التابعة لها، كما شكلت لجاناً -لضمان سير العملية الانتخابية على الوجه الأكمل- تضم في عضويتها عددا من منسوبي إدارة التربية والتعليم باعتبارها الجهة المسؤولة عن تأمين المواقع للمراكز الانتخابية، فيما أقامت اللجنة الإشرافية على الانتخابات في الأمانة ورشة عمل تضم رؤساء المراكز الانتخابية لتقديم كافة المعلومات حول قيد الناخبين وطرق تسجيلهم وكذلك التعامل مع جميع أفراد المجتمع من كبار السن وكذلك ذوي الاحتياجات الخاصة.
    نشر الثقافة الانتخابية
    أما في منطقة القصيم فقد تم اعتماد المراكز الانتخابية وعددها 49 مركزا انتخابيا، فيما تبذل اللجنة المحلية للانتخابات البلدية في المنطقة التي تتخذ من مركز الملك خالد الحضاري مركزا لها، ومقرا لمركز المعلومات، جهودا مكثفة لنشر الثقافة الانتخابية، من خلال اللوحات الإعلانية، واللوحات الإلكترونية، ورسائل الجوال حيث حدد 300 ألف رقم جوال لإرسال الرسائل التوعوية للناخبين، بجانب مطويات تعريفية، فيما عقدت اللجنة ورشة عمل حول طريقة سير العملية الانتخابية بجميع مراحلها لمدراء المراكز.
    تجربة ناجحة
    ووصف عدد من المسئولين والمواطنين انتخابات المجالس البلدية في دورتها الأولى بأنها كانت ناجحة بجميع المقاييس، حيث قدمت المرجو منها، مؤكدين أن المجالس البلدية كانت تجربة أولى ناجحة بجميع المقاييس.
    وأضافوا أنه كانت هناك صعوبات وكما يعرف الجميع بأن البداية دائماً تحتاج لجهد وتأسيس، ولكن أعضاء المجلس البلدي بذلوا جهدا كبيرا في الدورة الأولى، معبرين عن أملهم في الاستفادة من التجربة الاولي في دورة الانتخابات الثانية بما يحقق تطلعاتهم.
    يذكر أن انتخابات المجالس البلدية تتيح للمواطن فرصةالمشاركة في صناعة القرار من خلال اختيار ذوي الكفاءة والخبرة لإدارة الخدماتالبلدية في مقر إقامته، كما تمثل محوراً مهماً فيالإدارة المحلية وتعزيز


    المشاركة الشعبية في اتخاذ القرارات ورفع مستوى الخدمات منواقع حاجات ورغبات وتطلعات المواطنين.
    يشار إلى أن اللجنة العامة للانتخابات اقرت خطة اعلامية متكاملة تضمنت اقامة ورش عمل للمنسقين الاعلاميين في كافة اللجان المحلية بمناطق المملكة تتضمن محاضرات نظرية وتطبيقات عملية على التعاطي الإعلامي مع الانتخابات وإبرازها بالصورة اللائقة باعتبارها عملا وطنيا بالدرجة الأولى ، اضافة الى توظيف كافة اشكال العمل الاعلامي للتعريف بالانتخابات واهمية المشاركة فيها من قبل المواطنين حيث يقوم الفريق الاعلامي بجهد مكثف ومتواصل في تفعيل الجوانب الإعلامية والإعلانية مع وسائل الإعلام المختلفة من خلال تزويدها بكافة ما تحتاج إليه من معلومات دقيقة وموثقة عن الانتخابات بمراحلها المختلفة، ، كما يكثف الفريق جهوده التوعوية لحث المواطنين على المشاركة الإيجابية من خلال الرسائل النصية القصيرة "إس إم إس" ومواقع التواصل الاجتماعي "التويتر، الفيسبوك" لتوعية المواطنين بمواعيد المشاركة والتسجيل.
    وقد انطلق الفريق الإعلامي في مهامه من عدة مرتكزات أبرزها: التأكيد على أهمية مراعاة المصلحة الوطنية والبعد عن التعصب القبلي والمذهبي والفئوي، بيان دور المجالس البلدية في إلاشراف وادارة الخدمات البلدية من خلال ومراقبة اداء البلديات، التعريف بالمردود الإيجابي لوجود ممثلين للناخبين في المجالس البلدية لغرض صنع القرارات المهمة لصالح المواطن، التعريف بالآثار السلبية لعدم المشاركة، تقديم نماذج لصور تفاعل المواطنين أثناء العملية الانتخابية الأولى بالصحف والتلفزيون، تقديم تقارير عن إنجازات المجالس البلدية ونماذج من أنشطتها، إعداد تقرير استطلاعي يشمل عدداً من الوجهاء البارزين والشخصيات الاجتماعية والعلمية والثقافية والدينية والرياضية والأدبية للحث على المشاركة في الانتخابات البلدية، إعداد الشعارات اللفظية للانتخابات لنشرها عبر موقع الأمانة الإلكتروني، وضع خطة لزيارة وسائل الإعلام للمراكز الانتخابية، تركيب اللوحات الإعلانية في جميع نطاق اللجنة المحلية، وضع اللوحات الإرشادية بالمراكز وطباعة المطويات والبطاقات الجيبية المحددة لمواعيد الانتخابات والمراكز الانتخابية، عمل استطلاعات لمختلف الشرائح عن دور الانتخابات في البرنامج التنموي "مع الاقتصاديين والمسئولين ورجال الأعمال والعامة.."، عمل استطلاع ميداني عن العملية الانتخابية، بيان أسبوعي عن الفعاليات يوزع على مختلف وسائل الإعلام، وورشة عمل يشارك فيها مختلف الإعلاميين والمختصين.

    القناص 2
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 5

    رد: شارك في صنع القرار ، تنطلق اليوم السبت 19 /5/ 1432هـ وتستمر 27 يوما، لتنتهي بنهاية دوام الخميس 16/ 6/ 1432هـ ، الانتخابات البلدية في السعودية الدورة الثانية 1432هـ

    مُساهمة من طرف القناص 2 في السبت 23 أبريل 2011 - 21:02

    نامل من الجميع المشاركة
    في صنع القرار

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 10 ديسمبر 2016 - 2:11