منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    خطبة الجمعة من الحرم المكي الشريف 12- ذي القعدة -1433هـ ، يوتيوب ، فيديو، خطبة الجمعة من المسجد الحرام بمكة المكرمة 12- 11-1433 هـ فضيلة الشيخ أسامة بن عبدالله خياط ، 28 9 2012م،

    شاطر

    خطبة الجمعة من الحرم المكي الشريف 12- ذي القعدة -1433هـ ، يوتيوب ، فيديو، خطبة الجمعة من المسجد الحرام بمكة المكرمة 12- 11-1433 هـ فضيلة الشيخ أسامة بن عبدالله خياط ، 28 9 2012م،

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الجمعة 28 سبتمبر 2012 - 16:44

    [youtube][/youtube]

    خطبة الجمعة من الحرم المكي الشريف 12- ذي القعدة -1433هـ ، يوتيوب ، فيديو، خطبة الجمعة من المسجد الحرام بمكة المكرمة 12- 11-1433 هـ فضيلة الشيخ أسامة بن عبدالله خياط ، 28 9 2012م،


    مكة المكرمة / المدينة المنورة 12 ذو القعدة 1433 هـ الموافق 28 سبتمبر 2012 م واس
    أوصى إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور أسامه بن عبد الله خياط المسلمين بتقوى الله عز وجل .
    وقال في خطبة الجمعة اليوم :" في ماجاء من عظات القرآن ووصاياه من الهداية للتي هي أقوم والدلالة إلى سبيل السعادة في العاجلة والفوز والحظوة برضا الرب الرحيم الرحمن ونزول رفيع الجنان في الآجلة ما يبعث الموفقين أولي الألباب على إدامة التفكر في آياته ومزيد التدبر لمعانيه والكشف عن أسراره استجابة لأمر الله القائل ( كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكر أولو الألباب ) ومما جاء في هذا الكتاب المبارك ذلك الحديث الضافي عن فضل هذه الشريعة المحمدية المباركة وكونها الحق الذي لايجوز العدول عنه ولا استبدال غيره به من أهواء الذين لايعلمون وإذا كانت الأهواء أسوأ متبع وأقبح مطاع وأضل دليل ؛ فكيف بأهواء الذين لايعلمون وهم الجاهلون بالحق، الضالون عن سبيله العاملون بضده من المشركين أهل الجاهلية وغيرهم ممن نهج نهجهم وارتضى طريقتهم في أعقاب الزمن ".
    وأضاف فضيلته " إن اتباع أهوائهم ليس طريقا إلى الفشل والخسران فحسب ؛ ولكنه مع ذلك دليل بين على سوء اختيار المرء لنفسه وفداحة غبنها ، فإن هؤلاء الجاهلين بالحق العاملين بالباطل لن يغنوا عمن اتبع أهوائهم من الله شيئا ،حين يعرضون عليه يوم القيامة ،ولن يردوا عنه غضبه وعقابه وأليم عذابه وهم أيضا لايملكون أن يضروا غيرهم شيئا بل إن هؤلاء الجاهلين ليعلنون البراءة ممن اتبعهم وانساق لأهوائهم كما أخبر سبحانه عنهم بقوله ( إذ تبرأ الذين اتبعوا من الذين اتبعوا ورأوا العذاب وتقطعت بهم الأسباب ) ؛ أي الصلات التي ارتبطوا بها في الدنيا من القرابة والدين والمصالح وغير ذلك مثلهم في هذا كمثل الشيطان إذ قال للانسان كفر فلما كفر قال إني برئ منك إني أخاف الله رب العالمين ، ولا يقف الشيطان معهم عند هذا الحد بل يزيد عليه توجيه اللوم والتقريع تبكيتا تعظم به الحسرة وتشتد به الندامة".
    وبين فضيلته أن هناك سبيلين لاثالث لهما ،فإما هدى الله ودينه وشرعه وأما أهواء الذين لايعلمون فأي السبيلين يسلك اللبيب الناصح لنفسه المريد الخير لها ؟ ، وإلى أي الوجهتين يولي وجهه؟ لاريب أن هدى الله هو الهدى وأن دينه هو الدين الحق الذي لايقبل من أحد سواه وأن صراطه هو الصراط المستقيم الموصل إلى رضوانه ونزول رفيع جنانه وأن اتباع غيره ماهو إلا اتباع للأهواء التي حذر الله نبيه صلى الله عليه وسلم منها
    وأوضح إمام وخطيب المسجد الحرام أن في بيان فضل هذه الشريعة المحمدية المباركة وآثار تحكيمها في حياة الناس قول بعض العلماء أن في شريعة الإسلام وتحكيمها صلاح المجتمعات ، فهي العدالة الحقة التي لا جور فيها ولا ظلم وما ضاقت هذه الشريعة عن بيان حكم أي مسألة من مسائل وشؤون الحياة ، ولا وقفت في سبيل مصلحة أو طريق عدالة بل تضمنت كل مصلحة و عدالة ووسعت مصالح الناس على اختلاف أجناسهم وأزمانهم ، فقد كانت الدولة الإسلامية في عصورها الأولى تمتد رقعتها من بلاد الصين شرقا الى المغرب الاقصى غربا وكانت راية الاسلام تخفق على جميع ممالكها المختلفة التي تضم أجناسا متباينة من البشر في الأجناس والعبادات والعادات ، فنظمت الشريعة بدولتها الإسلامية شؤون هذه الأمم والشعوب على أحسن نظام وأدقه وأعدله .
    وقال فضيلته :" كلما فتح الله على المسلمين بلادا أو أقاليم أو استجدت فيها أشياء ونوازل لم تعهد قبل ذلك أوجد علماء الشريعة باجتهاداتهم واستنباطاتهم من الكتاب والسنة ما يقدم الحلول لجميع المشكلات ولم يقصروا عن تحقيق مصلحة او يصطدموا بأي وسيلة تهدف إلى غرض سام يحقق مصلحة عامة خالية من الجور والظلم ، فقد عاش مع المسلمين وتحت ظلهم أناس لم يدينوا بالاسلام فشملهم عدله ووسعتهم شريعته فلم يظلمهم ولم يهضم حقوقهم بل كان خيرا لهم وارحم بهم من كثير ممن ولي أمرهم من أهل دينهم وبني جلتهم.
    وأوصى فضيلته المسلمين بتقوى الله وأن يجعلوا من استمساكهم بهذه الشريعة المباركة وتحكيمها والعمل بما جاءت به خير دعوة يدعون بها إلى دين الإسلام ويرضون بها رب الأنام.
    Madinah Jumua-12th Dhul Qadah 1433 ~ 28th September 2012
    Sheikh HudIFY


    ا

    رد: خطبة الجمعة من الحرم المكي الشريف 12- ذي القعدة -1433هـ ، يوتيوب ، فيديو، خطبة الجمعة من المسجد الحرام بمكة المكرمة 12- 11-1433 هـ فضيلة الشيخ أسامة بن عبدالله خياط ، 28 9 2012م،

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الجمعة 28 سبتمبر 2012 - 18:29

    28 9 2012

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 3 ديسمبر 2016 - 9:54