منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    السيرة الذاتية سيف الإسلام معمر القذافي ، شهادة الدكتوراه كلية لندن للاقتصاد ، سرق أطروحته التي نال بها شهادة الدكتوراه في كلية لندن للاقتصاد,

    شاطر

    السيرة الذاتية سيف الإسلام معمر القذافي ، شهادة الدكتوراه كلية لندن للاقتصاد ، سرق أطروحته التي نال بها شهادة الدكتوراه في كلية لندن للاقتصاد,

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الجمعة 18 يناير 2013 - 13:12

    السيرة الذاتية سيف الإسلام معمر القذافي ، شهادة الدكتوراه كلية لندن للاقتصاد ، سرق أطروحته التي نال بها شهادة الدكتوراه في كلية لندن للاقتصاد,

    اعتقل سيف الإسلام القذافي يوم السبت 19 نوفمبر 2012 وهو آخر أبناء الزعيم الليبي السابق معمر القذافي الفارين، والمطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية. ويحاكم الآن في ليبيا ويواجة عقوبة الاعدام وهنا احتمال كبير باعدام سيف الاسلام معمر القذافي في ليبيا





    سيف الإسلام القذافي



    من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة






    سيف الإسلام القذافيتاريخ الميلادمكان الميلادالمهنة
    5 يونيو 1972 (العمر 40 سنة)
    طرابلس، ليبيا
    مهندس، سياسي ليبي، مؤسس ورئيس مؤسسة القذافي العالمية للجمعيات الخيرية والتنمية.
    سيف الإسلام معمر القذافي (مواليد 5 يونيو 1972) نجل الزعيم الليبي معمر القذافي رئيس مؤسسة القذافي للتنمية. ولد في باب العزيزية بطرابلس‏ حيث تقيم أسرة العقيد معمر ‏القذافي. وهو الابن الثاني للعقيد القذافي من زوجته الثانية السيدة صفية فركاش، ولسيف الإسلام القذافي خمسة أشقاء بينهم أخت واحدة‏.

    أثارت شخصيته الكثير من الجدل، خاصة بعد خطاباته ولقاءته الصحفية إثر اندلاع ثورة 17 فبراير، حيث أنه لايتمتع بأي منصب رسمي أو حزبي في الدولة. كما يتهمه الكثيرون بالفساد وإستغلال النفوذ. أصبح مطلوباً لدى المحكمة الجنائية الدولية في يونيو 2011، وأعلن المجلس الوطني الانتقالي اعتقاله خلال معركة طرابلس في أغسطس 2011، لكنه ظهر بعد ساعات قليلة على قناوات فضائية مفندا خبر اعتقاله. واعتقل مع مرافقيه في منطقة صحراوية قرب مدينة أوباري(200 كم غربي سبها) يوم 19-11-2011.[1]



    محتويات

    [أخف]
    [عدل]تعليمه


    درس سيف الإسلام المرحلة الابتدائية والاعدادية بمدارس الحي الشعبي القريب من مقر اقامته بحي أبي سليم في مدارس طرابلس الحكومية. ودرس المرحلة الثانوية بمدرسة علي وريث الحكومية. وتخصص في الهندسة المعمارية حيث تخرج سنة 1994 من كلية الهندسة -جامعة الفاتح بطرابلس مهندسا. والتحق بكلية الاقتصاد بجامعة 'إمادك' بالنمسا سنة 1998 حيث تحصل على درجة الماجستير منها سنة 2000. كما التحق (كلية لندن للاقتصاد) لنيل شهادة الدكتوراه. ولسيف الإسلام اهتمامات فنية حيث يعنى بالرسم. وأقام العديد من المعارض الفنية في مختلف دول العالم. عمل بعد تخرجه لمركز البحوث الصناعية في طرابلس‏. كما عمل في سنة 1996 في المكتب الاستشاري الوطني. وانشأ مؤسسة القذافي العالمية للجمعيات الخيرية والتنمية التي أنشئت سنة 1998. حيث ساهم في حل الكثير من المشاكل الدولية مثل قضية الرهائن الأوربيين بالفليبين.

    [عدل]نشاطه


    عمل من خلال جمعية حقوق الإنسان بنشاط بارز في تعزيز حقوق الإنسان؛ حيث قامت جمعية حقوق الإنسان التابعة للمؤسسة التي يرأسها بحملات واسعة للإفراج عن المعتقلين السياسيين, مما أدى إلى الإفراج عن أعداد كبيرة منهم، كما أطلقت الجمعية حملة ضد التعذيب في ليبيا والشرق الأوسط, وقامت علم 2006 بزيارة أماكن الاعتقال وقدمت توصيات بتحسين أوضاع المساجين وتوفير العلاج للمرضى. تدخل، ضمن نشاطه في منظمة الاعمال الخيرية، في حل عدد من عمليات احتجاز الرهائن. ويقود سيف الإسلام القذافي مؤخرا "تيارا إصلاحياً"، حيث دعى في أغسطس/أب 2006 إلى استحداث دستور ثابت لليبيا، ووضع مرجعية ثابتة مقترحا القيادات الشعبية والقيادة التاريخية لثورة الفاتح، كما دعا في خطاباته إلى التحول السياسي مما وصفه "ليبيا الثورة" إلى "ليبيا الدولة"، ووجه انتقادات حادة للنظام السياسي الليبي. اخرها كان في لقائه السنوي مع الشباب الليبي. يقود سيف الإسلام القذافي مشروعا طموحا يسمى مشروع ليبيا الغد ويهدف سياسيا لاخرج ليبيا من العزلة الدولية التي فرضت على ليبيا نتيجة سياساتها التحررية المعادية للهيمنة الأمريكية والتي بلغت دروتها بالعدوان الأمريكي عليها عام 1986، ويهدف اقتصاديا لترميم التصدعات التي حدتث للاقتصاد الليبي نتيجة لتلك العزلة، ويهدف اجتماعيا لإطلاق العنان للجماهير وخاصة الشباب لتبدع وتتألق دون قيود وتبني ليبيا على الوجه الذي ينبغي ان تبنى عليه دولة تتمتع بإمكانيات ليبيا الاقتصادية في الالفية الثالثة.

    [عدل]اتهامه بالغش في الدكتوراه


    كشفت أدلة جديدة أن سيف الإسلام نجل العقيد معمر القذافي سرق أطروحته التي نال بها شهادة الدكتوراه في كلية لندن للاقتصاد, وتبين من خلال تلك الأدلة, التي أوردتها صحيفة بريطانية أن أكاديميا ليبيا ساعد سيف الإسلام في صياغة رسالته تمت مكافأته لاحقا بأن عين سفيرا بإحدى الدول الأوروبية.[2]

    وتقول ذي إندبندنت أون صنداي إن هذه التفاصيل الجديدة تأتي في الوقت الذي دعا فيه أحد النواب عن حزب المحافظين الحاكم في بريطانيا كامل أعضاء مجلس إدارة هذه الكلية إلى الاستقالة. كما تواجه المؤسسة المذكورة مزاعم بإذعانها لضغوط مورست عليها وقبول تسجيل قريب لأحد مساعدي الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون للدراسة بها.

    وذكرت الصحيفة أن كلية لندن للاقتصاد بدأت تحقيقا في الاتهامات الموجهة لها بالانتحال وبقبول تمويلات ليبية مشبوهة. وتنقل الصحيفة عن الأستاذ بجامعة قاريونس ببنغازي أبو بكر بعيرة قوله إن نجل القذافي جند الأكاديميين الليبيين لكتابة أطروحته المنتحلة.

    ويقول بعيرة "أُخبرت أن سيف الإسلام جمع بعض حملة الدكتوراه من جامعة قاريونس في بنغازي بليبيا لمساعدته على كتابة أطروحة الدكتوراه، وأن من بين الذين استشارهم أستاذا للاقتصاد تخرج في ألمانيا يدعى الدكتور منيسي". وأكد بعيرة أن منيسي الذي كان قد تقاعد أعيد إلى الحياة النشطة مديرا لأحد المصارف الحكومية, ثم محافظا للبنك المركزي الليبي قبل أن يعين سفيرا لليبيا في النمسا. ووصف بعيرة سيف الإسلام بأنه "مجرم حرب", وطالب كلية لندن للاقتصاد بتجريده من شهادة الدكتوراه التي منحتها له.

    وقالت ذي إندبندنت أون صنداي إن السفارة الليبية في النمسا رفضت التعليق على هذه المعلومات, كما نقلت عن كلية لندن للاقتصاد قولها إنها لا تمتلك "أية أدلة" على الادعاءات الحالية.[2]

    [عدل]شائعات اعتقاله





    سيف الإسلام القذافي في الزنتان بعد القبض عليه من جريدة الخليج الإماراتية
    اعتبر سيف الإسلام ثاني شخصية تدافع عن النظام في أيام ثورة 17 فبراير، وقد ظهر على شاشات التلفزيون الليبي أكثر من مرة، حيث دافع عن والده وانتقد الثوار الذين وصفهم بـ"العملاء" و"الخونة". في أواسط مايو 2011، تقدم المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو بطلب إلى المحكمة الدولية لإصدار مذكرات اعتقال بحق معمر القذافي وسيف الإسلام ورئيس المخابرات الليبية عبد الله السنوسي، وقد صدرت المذكرة بالفعل في 27 يونيو 2011 ليصبح سيف الإسلام مطلوبا للعدالة الدولية. وفي 21 أغسطس 2011 (الموافق 21 رمضان) ادعى الثوار والمجلس الانتقالي أنهم اعتقلوا سيف الإسلام, وذلك عندما دخلوا العاصمة طرابلس، وقد أكد نبأ الاعتقال كل من رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل والمدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو, إلا أنه ظهر مرة أخرى حراً على الشاشات! [3]

    [عدل]اعتقاله


    اعتقل سيف الإسلام القذافي يوم السبت 19 نوفمبر وهو آخر أبناء الزعيم الليبي السابق معمر القذافي الفارين، والمطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية. وأعلن وزير العدل وحقوق الإنسان الليبي محمد العلاقي، أن سيف الإسلام الذي كان يعتبر الوريث لوالده اعتقل في جنوب ليبيا. وأكد قائد عمليات الثوار في الزنتان بشير الطيب ان رجاله قبضوا على سيف الإسلام مع ثلاث من مساعديه في منطقة اوباري، وقال سيف الإسلام لرويترز بعد اعتقاله ان اصابته في يده تعود إلى غارة للحلف الاطلسي قبل نحو شهر. وبث التلفزيون الليبي تسجيلا مصورا يظهر سيف الإسلام بعد اعتقاله وهو متكئ على أريكة ويده اليمنى مضمدة ويغطي ساقيه بملاءة، فيما ذكرت قناة ليبيا الحرة أن التسجيل التقط بكاميرا هاتف جوال.[4]

    رد: السيرة الذاتية سيف الإسلام معمر القذافي ، شهادة الدكتوراه كلية لندن للاقتصاد ، سرق أطروحته التي نال بها شهادة الدكتوراه في كلية لندن للاقتصاد,

    مُساهمة من طرف فريق الجودة بجناب الهضب في الجمعة 18 يناير 2013 - 13:13

    [youtube][/youtube]

    محاكمة سيف الاسلام معمر القذافي 2013م، يوتيوب ، فيديو، سيف الإسلام القذافي يقف لأول مرة أمام محكمة ليبية ـ 1434هـ

    مثل سيف الاسلام القذافي نجل الزعيم الليبي الراحل الخميس امام محكمة جنايات الزنتان (180 كلم جنوب طرابلس) في قضية "المساس بامن الدولة" التي اتهم فيها اثر زيارة وفد المحكمة الجنائية الدولية له الصيف الماضي.

    وقال الناطق الرسمي باسم النائب العام الليبي طه البعرة في اتصال مع وكالة فرانس برس "عقدت جلسة اولى لمحاكمة سيف الاسلام القذافي بتهمة المساس بامن الدولة". موضحا انه يمثل بتهمة "التواطؤ في تبادل معلومات والحصول على وثائق من شانها الاساءة الى الامن الوطني".

    ومنعت وسائل الاعلام من تغطية المحاكمة باستثناء قناة "الوطنية" العامة التي بثت مشاهد من المحاكمة في نشرتها الاخبارية للساعة 15,00 (13,00 تغ).

    وظهر سيف الاسلام (39 عاما) بلحية غزاها الشيب واقفا ومرتديا بدلة زرقاء خلف سياج وضع في قاعة المحكمة، بحسب المشاهد التي بثتها القناة بدون صوت.

    وهذه المحاكمة الاولى امام محكمة ليبية هي اشارة قوية من طرابلس التي تتنازع مع المحكمة الجنائية الدولية الحق في محاكمة نجل الزعيم الليبي السابق.

    وهو متهم بمحاولة تبادل معلومات اثناء زيارة لوفد من المحكمة الجنائية الدولية في 7 حزيران/يونيو 2012 للزنتان (180 كلم جنوب غرب طرابلس) حيث يحتجز.

    وكان فريق المحكمة الجنائية المؤلف من اربعة اشخاص اوقف في السابع من حزيران/يونيو بعيد زيارته لسيف الاسلام القذافي المحتجز في الزنتان منذ تشرين الثاني/نوفمبر الماضي. وقد افرج عنهم في مطلع تموز/يوليو.

    واتهمت السلطات الليبية الوفد بالمس ب"الامن القومي" للبلاد. واتهمت ايضا المحامية الاسترالية مليندا تايلور وهي محامية سيف الاسلام القذافي، بانها احضرت معها قلما عبارة عن كاميرا ورسالة مشفرة من محمد اسماعيل احد اهم مساعدي سيف الاسلام والملاحق من القضاء الليبي.

    واضاف الناطق انه "تم تاجيل الجلسة الى 2 ايار/مايو 2013"، موضحا ان سبب التاجيل "اخطار وفد محكمة الجنايات الذي افرج عنه لحين الحضور للموعد" وايضا "توكيل محام لسيف الاسلام في هذه القضية".

    وسيف الاسلام معتقل في الزنتان منذ توقيفه في تشرين الثاني/نوفمبر 2011 من قبل كتيبة تابعة لهذه البلدة.

    وهو ملاحق بمذكرة توقيف من المحكمة الجنائية الدولية لاتهامه بجرائم ضد الانسانية اثناء الثورة على نظام والده الذي اطيح بنظامه وقتل في 2011.

    وقدمت السلطات الليبية في الاول من ايار/مايو مذكرة تحتج فيها على اختصاص المحكمة الجنائية الدولية بملاحقة سيف الاسلام ومدير مخابرات القذافي عبد الله السنوسي (63 عاما). وهذا الاخير ملاحق من المحكمة الجنائية الدولية بتهمة جرائم ضد الانسانية وكان تم توقيفه منتصف اذار/مارس في موريتانيا وسلم للسلطات الليبية في 5 ايلول/سبتمبر.
    afp_tickers

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 7 ديسمبر 2016 - 11:40