منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    استشاري الكلى في كلية الطب بجامعة الدمام الدكتور عبد الله الهويش ينجح في وضع تقنية حديثة لقسطرة الديال الصفاقي لمرضى الكلى

    شاطر

    استشاري الكلى في كلية الطب بجامعة الدمام الدكتور عبد الله الهويش ينجح في وضع تقنية حديثة لقسطرة الديال الصفاقي لمرضى الكلى

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في السبت 2 فبراير 2013 - 14:20

    عضو هيئة تدريس في جامعة الدمام ينجح في وضع تقنية حديثة لقسطرة الديال الصفاقي لمرضى الكلى

    استشاري الكلى في كلية الطب بجامعة الدمام الدكتور عبد الله الهويش ينجح في وضع تقنية حديثة لقسطرة الديال الصفاقي لمرضى الكلى

    الخبر 21 ربيع الأول 1434 هـ الموافق 02 فبراير 2013 م واس
    نجح استشاري الكلى في كلية الطب بجامعة الدمام الدكتور عبد الله الهويش بوضع آلية جديدة و مبتكره لقسطرة التجويف البروتوني لحالات الديال الصفاقي، وتعد هذه الاليه آمنه وقليلة التكاليف من خلال بحث يتناول أحدث الطرق في معالجة حالات الديال الصفاقي .
    وقال الدكتور الهويش : لقد قام العديد من الباحثين بتشجيع تركيب قسطرة الديال الصفاقى بواسطة المتخصصين في أمراض الكلى وكان الهدف النهائي للأبحاث السابقة هو البحث عن طريقة آمنة وفعالة لإدخال القسطرة المذكورة في وقت قصير وبأسلوب آمن وذلك لأن نجاح عملية الديال الصفاقى يعتمد في المقام الأول على إيجاد طريق ناجحة وفعالة لتركيب القسطرة الخاصة بهذه النوعية من الديلزة.
    وأضاف ان طريقة البحث في هذه الدراسة مستقبلية تم تطبيقها على مرضى الديال الصفاقى الذين استقبلهم المستشفى في الفترة من مارس 2011 وحتى أبريل 2012 مـ وكان عدد المرضى الذين تضمنهم البحث 38 مريضا وعدد القساطر المستخدمة 40 قسطرة وقد تم تركيب جميع القساطر بواسطة استشاري أمراض الكلى ومن ثم تمت متابعة حالة المرضى المعنيين لمدة عام كامل للتأكد من سلامة وفاعلية الطريقة الجديدة.
    وأشار الدكتور الهويش إلى أن نتيجة البحث كانت مرضية وأن متوسط زمن تركيب القسطرة الجديدة 15 دقيقة وهو زمن قياسي مقارنة بالتقنيات السابقة.
    وقال: لم تحدث أية حالات اختراق أو تمزق بالأمعاء، فيما كان معدل صرف السوائل لمحاليل الديال الصفاقى مرضيا، وكان معدل حدوث التهابات فتحة إدخال القسطرة بنسبة 5% بعد شهر و12.5% بعد عام كامل وهو معدل منخفض جدا مقارنة بالأبحاث السابقة. فيما لم يتم تسجيل أية التهابات بمجرى إدخال قسطرة الديال الصفاقى، وتم تسجيل حالتين فقط لالتهاب الغشاء الصفاقى خلال عام كامل وهو فترة البحث حيث عولجت الحالتين بدون مضاعفات وكانت الجرثومة المسئولة هي من نوع المكورات العنقودية، كما بلغت نسبة بقاء القسطرة صالحة للاستعمال وبدون مضاعفات 95% بعد ستة أشهر و 85% بعد 12 شهرا.

    وذكر استشاري الكلى في كلية الطب بجامعة الدمام أن الاعتماد فى السابق على تقنية سيلدنجر قد أدى لحدوث مضاعفات عديدة وأخطرها اختراق وتمزق الأمعاء وما أن تم تطوير طريقة سيلدنجر إلى ظهور تقنية الغلاف المنزوع والتي أخذت بها العديد من مراكز الديال الصفاقى حتى ظهرت مشاكل أخرى لتلك التقنية كان أهمها صعوبة تطبيق تلك التقنية في كثير من البلدان نظرا لعدم توفرها ولتكلفتها المرتفعة .
    وقال : لقد قمنا بوحدة أمراض الكلى بجامعة الدمام ومستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر باستحداث قسطرة جديدة وتقنية جديدة بسيطة وميسرة وآمنة تماما, استطعنا بها تجنب المشاكل التي قد تنشأ من استخدام التقنيات السابقة.

    رد: استشاري الكلى في كلية الطب بجامعة الدمام الدكتور عبد الله الهويش ينجح في وضع تقنية حديثة لقسطرة الديال الصفاقي لمرضى الكلى

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في السبت 2 فبراير 2013 - 14:39

    2 2 2013

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 3 ديسمبر 2016 - 7:40