منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    مقدار زكاة الفطر بالكيلو جرام ، ارز مزة ، ارز امريكي ، ارز بشاور ، قمح ، حب جريش ، شعير ، تمر

    شاطر

    مقدار زكاة الفطر بالكيلو جرام ، ارز مزة ، ارز امريكي ، ارز بشاور ، قمح ، حب جريش ، شعير ، تمر

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الخميس 1 أغسطس 2013 - 2:08

    الصاع النبوي في إخراج زكاة الفطر بالرطل وبالكيلو

    تحويل الصاع الى كيلو

    تحويل الصاع النبوي الى كيلو جرام لاخراج زكاة الفطر من الارز بجميع انواعة مزة ، امريكي ، بشاور ، والقمح  بجميع انواعة  ، الدول العربية والاسلامية يتم اخراج زكاة الفطر من الارز ، والتمر المكنوز "الجاف " و الشعير ، والتمر ، والفول ، واللوبيا ، والعدس ، والفاصوليا ،

    زكاة الفطر بالكيلو جرام ، مقدار الصاع النبوي في إخراج زكاة الفطر بالكيلو


    الصاع ارز مزة = 2,510 كجم   ،
     الصاع ارز مزة = 5.534  رطل


    الصاع ارزامريكي = 2,430 كجم  ،
    الصاع ارزامريكي = 5.358 رطل



    الصاع ارز بشاور =2.490كيلو جرام  ،
    الصاع ارز بشاور = 5.490 رطل

    الصاع أرز مصري = 2.730 كجم
    الصاع أرز مصري =6.020 رطل

    الصاع قمح = 2.800 كيلو جرام     ،
    الصاع قمح = 6.173 رطل

    الصاع أرز أحمر = 2.220 كيلو جرام
    الصاع أرز أحمر =4.900 رطل



    الصاع دقيق البر = 1.760 كيلو جرام
    الصاع دقيق البر = 3.881 رطل

    الصاع حب جريش = 2.380 كجم   ،
     الصاع حب جريش =    5.248   رطل


    الصاع حب هريس = 2.620 كجم   ،
     الصاع حب هريس =     5.116 رطل


    الصاع شعير = 2.340 كجم        ،
      الصاع شعير =   5.160 رطل


    الصاع التمر الغير جاف =  2.800كجم    ،
     الصاع التمر الغير جاف = 6.174 رطل




    تمر ( خلاص ) غير مكنوز =1.920 كيلو جرام
    تمر ( خلاص ) غير مكنوز =4.234 رطل


    تمر ( خلاص ) مكنوز = 2,672 كجم
    تمر ( خلاص ) مكنوز = 5.892 رطل

    تمر ( سكري ) غير مكنوز = 1.850 كجم
    تمر ( سكري ) غير مكنوز =4.079 رطل


    تمر ( سكري ) مكنوز = 2.500 كجم
    تمر ( سكري ) مكنوز =5.513 رطل

    تمر ( خضري ) غير مكنوز = 1.480كجم
    تمر ( خضري ) غير مكنوز = 3.263 رطل

    تمر ( خضري ) مكنوز = 2.360 كجم
    تمر ( خضري ) مكنوز =5.204 رطل

    تمر ( روثان ) جاف = 1,680 كجم
    تمر ( روثان ) جاف = 3.704 رطل


    تمر ( مخلوط ) مكنوز = 2.800 كجم

    تمر ( مخلوط ) مكنوز = 6.174رطل

    الصاع فول =  2.4 كجم   ،
    الصاع فول  =    5.292  رطل


    الصاع عدس  =2.65 كجم ،
    الصاع عدس  =   5.843  رطل


    الصاع حب لوبيا = 2.4 كجم  ،
     الصاع حب لوبيا =  5.292 رطل


    الصاع حب فاصوليا = 2.6 كجم  ،
     الصاع حب فاصوليا =   5.733  رطل



    التحويل من الرطل الى الكيلو  أو من الكيلو الى الرطل


    التحويل من الرطل الى الكيلو  أو من الكيلو الى الرطل   اضغط هنا


    عدل سابقا من قبل فريق العمل بجناب الهضب في الأحد 4 أغسطس 2013 - 7:32 عدل 2 مرات

    رد: مقدار زكاة الفطر بالكيلو جرام ، ارز مزة ، ارز امريكي ، ارز بشاور ، قمح ، حب جريش ، شعير ، تمر

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الخميس 1 أغسطس 2013 - 2:10






    زكاة الفطر.. حكمها ، مقدارها ، وقتها ، مستحقيها
    الفطر , حكمها-مقدارها- , سكات , وقتها-مستحقيها

    زكاة الفطر حكمها-مقدارها- وقتها-مستحقيها

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على نبينا محمد ، وعلى آله وصحبه أجمعين . أما بعد .
    فهذا عرض مختصر لأحكام زكاة الفطر وعيد الفطر ، مقروناً بالدليل ، تحرياً لهدي النبي صلى الله عليه وسلم و اتباعاً لسنته .
    • حكمها : زكاة الفطر فريضة على كل مسلم ؛ الكبير والصغير ، والذكر و الأنثى ، و الحر والعبد ؛ لحديث ابن عمر رضي الله عنهما قال : " فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان صاعاً من تمر ، أو صاعاً من شعير ؛ على العبد والحر ، والذكر والأنثى ، والصغير والكبير من المسلمين . و أمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة " أخرجه البخاري .
    • فتجب على المسلم إذا كان يجد ما يفضل عن قوته وقوت عياله يوم العيد وليلته ، فيخرجها عن نفسه ، وعمن تلزمه مؤنته من المسلمين كالزوجة والولد. و الأولى أن يخرجوها عن أنفسهم إن استطاعوا ؛ لأنهم هم المخاطبون بها . أما الحمل في البطن فلا يجب إخراج زكاة الفطر عنه ؛ لعدم الدليل . وما روي عن عثمان رضي الله عنه ، وأنه " كان يعطي صدقة الفطر عن الحَبَل " فإسناده ضعيف . ( انظر الإرواء 3/330 ) .
    • حكم إخراج قيمتها : لا يجزئ إخراج قيمتها ، وهو قول أكثر العلماء ؛ لأن الأصل في العبادات هو التوقيف ، ولم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أو أحدٍ من أصحابه أنه أخرج قيمتها ، وقد قال عليه الصلاة والسلام : " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد " أخرجه مسلم .
    • حكمة زكاة الفطر : ما جاء في حديث عبدالله بن عباس رضي الله عنهما قال : " فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث ، وطعمة للمساكين . من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة ، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات " أخرجه أبوداود وابن ماجة بسند حسن .
    • جنس الواجب فيها : طعام الآدميين ؛ من تمر أو بُر أو أرز أو غيرها من طعام بني آدم . قال أبو سعيد الخدري رضي الله عنه : " كنا نخرج يوم الفطر في عهد رسول النبي صلى الله عليه وسلم صاعاً من طعام ، وكان طعامنا الشعير والزبيب و الأقط والتمر " أخرجه البخاري .
    • وقت إخراجها : قبل العيد بيوم أو يومين كما كان الصحابة يفعلون ؛ فعن نافع مولى ابن عمر رضي الله عنهما أنه قال في صدقة التطوع : " و كانوا يعطون قبل الفطر بيوم أو يومين " أخرجه البخاري ، وعند أبي داود بسند صحيح أنه قال : " فكان ابن عمر يؤديها قبل ذلك باليوم واليومين ".
    و آخر وقت إخراجها صلاة العيد ، كما سبق في حديث ابن عمر ، وابن عباس رضي الله عنهم .
    • مقدارها : صاع عن كل مسلم لحديث ابن عمر السابق .
    والصاع المقصود هو صاع أهل المدينة ؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم جعل ضابط ما يكال ، بمكيال أهل المدينة كما في حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " المكيال على مكيال أهل المدينة والوزن على وزن أهل مكة " أخرجه أبو داود والنسائي بسند صحيح . والصاع من المكيال ، فوجب أن يكون بصاع أهل المدينة في زمن النبي صلى الله عليه وسلم .
    وقد وقفت على مدٍ معدول بمد زيد بن ثابت رضي الله عنه عند أحد طلاب العلم الفضلاء ، بسنده إلى زيد بن ثابت رضي الله عنه فأخذت المد و عدلته بالوزن لأطعمة مختلفة ، و من المعلوم أن الصاع أربعة أمداد فخرجت بالنتائج الآتية :
    أولاً : أن الصاع لا يمكن أن يعدل بالوزن ؛ لأن الصاع يختلف وزنه باختلاف ما يوضع فيه ، فصاع القمح يختلف وزنه عن صاع الأرز ، وصاع الأرز يختلف عن صاع التمر ، والتمر كذلك يتفاوت باختلاف أنواعه ، فوزن ( الخضري ) يختلف عن ( السكري ) ، و المكنوز يختلف عن المجفف حتى في النوع الواحد ، وهكذا.
    ولذلك فإن أدق طريقة لضبط مقدار الزكاة هو الصاع ، وأن يكون بحوزة الناس.
    ثانياً : أن الصاع النبوي يساوي : (3280 مللتر ) ثلاث لترات و مائتان وثمانون مللتر تقريباً .
    ثالثاً : عدلت صاع أنواع من الأطعمة بالوزن . فتبين أن الموازين تتفاوت في دقة النتيجة فاخترت الميزان الدقيق ( الحساس ) و خرجت بالجدول الآتي :
    زكاة الفطر

    د. يوسف بن عبدالله الأحمد

    نوع الطعام وزن الصاع منه بالكيلو أرز مزة 2.510 أرز بشاور 2.490 أرز مصري 2.730 أرز أمريكي 2.430 أرز أحمر 2.220 قمح 2.800 حب الجريش 2,380 حب الهريس 2.620 دقيق البر 1.760 شعير 2.340 تمر ( خلاص ) غير مكنوز 1.920 تمر ( خلاص ) مكنوز 2,672 تمر ( سكري ) غير مكنوز 1.850 تمر ( سكري ) مكنوز 2.500 تمر ( خضري ) غير مكنوز 1.480 تمر ( خضري ) مكنوز 2.360 تمر ( روثان ) جاف 1,680 تمر ( مخلوط ) مكنوز 2.800 وأنبه هنا أن تقدير أنواع الأطعمة هنا بالوزن أمر تقريبي ؛ لأن وضع الطعام في الصاع لا ينضبط بالدقة المذكورة . و الأولى كما أسلفت أن يشيع الصاع النبوي بين الناس ، ويكون مقياس الناس به .
    • المستحقون لزكاة الفطر : هم الفقراء والمساكين من المسلمين ؛ لحديث ابن عباس رضي الله عنهما السابق : " .. وطعمة للمساكين " .
    • تنبيه : من الخطأ دفعها لغير الفقراء و المساكين ، كما جرت به عادة بعض الناس من إعطاء الزكاة للأقارب أو الجيران أو على سبيل التبادل بينهم و إن كانوا لا يستحقونها ، أو دفعها لأسر معينة كل سنة دون نظر في حال تلك الأسر ؛ هل هي من أهل الزكاة أو لا ؟ .
    • مكان دفعها تدفع إلى فقراء المكان الذي هو فيه ، و يجوز نقلها إلى بلد آخر على القول الراجح ؛ لأن الأصل هو الجواز ، و لم يثبت دليل صريح في تحريم نقلها .

    زكاة الفطر حكمها مقدارها وقت اخراجها ، مقدارها 2.5 كيلو جرام من الارز او القمح او الشعير او التمر او الاقط  ،
    زكاة الفطر ، زكاة الفطر هل تخرج مالاً أو طعاماً ،  زكاة الفطر حكمها مقدارها وقت اخراجها ، ماهي زكاة الفطر ومتى تخرج الشيخ عادل المطيرات
    http://youtu.be/0tbGNaGWhXw


    حكمها

    حكى ابن المنذر - رحمه الله - وغيره بالإجماع على وجوبها. وقال إسحاق - رحمه الله -: ( هو كالإجماع ).

    قلت: تكفي في الدلالة على وجوبها - مع القدرة في وقتها - تعبير الصحابة رضي الله عنهم بالفرض، كما صرح بذلك ابن عمر وابن عباس.

    قال ابن عمر رضي الله عنهما: ( فرض رسول الله زكاة الفطر.. ) الحديث، وبنحوه عبر غيره رضي الله عنهم.

    المقدار الواجب في الفطرة

    ثبت في الأحاديث الصحيحة أن النبي : { فرض زكاة الفطر صاعاً } والمراد به: صاع النبي وهو أربعة أمداد. والمد: ملء كفيّ الرجل المتوسط اليدين من البرّ الجيد ونحوه من الحب وهو كيلوان ونصف على وجه التقريب، وما زاد على القدر ينويه من الصدقة العامة، وقد قال الله تعالى: فمن يعمل مثقال ذرة خيراً يره .

    وقت إخراج الزكاة

    لإخراج زكاة الفطر وقتان:

    الأول: وقت فضيلة ويبدأ من غروب الشمس ليلة العيد إلى صلاة العيد وأفضله ما بين صلاة الفجر وصلاة العيد، لما ثبت في الصحيح من حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال: { فرض رسول الله زكاة الفطر.. } الحديث. وفيه قال: { وأمر أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة }. وتقدم تفسير بعض السلف لقوله تعالى: قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى أنه الرجل يقدم زكاته يوم الفطر بين يدي صلاته.

    والثاني: وقت إجزاء: وهو قبل يوم العيد بيوم أو يومين لما في صحيح البخاري - رحمه الله - قال: ( وكانوا - يعني الصحابة - يعطون - أي المساكين - قبل الفطر بيوم أو يومين ). فكان إجماعاً منهم. وفي حديث ابن عباس رضي الله عنهما: { فمن أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات } [رواه أبو داود وغيره].

    قال ابن القيم - رحمه الله -: ( مقتضاه أنه لا يجوز تأخيرها عن صلاة العيد ). قلت: يعني من غير عذر وأنها تفوت بالفراغ من الصلاة.

    وقال شيخ الإسلام: ( إن أخرها بعد صلاة العيد فهي قضاء، ولا تسقط بخروج الوقت ).

    وقال غيره: ( اتفق الفقهاء على أنها لا تسقط عمن وجبت عليه بتأخيرها، وهي دين عليه حتى يؤديها، وأن تأخيرها عن يوم العيد حرام ويقضيها آثماً إجماعاً إذا أخرها عمداً ).

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 17:37