منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    تابع الأمن في الأوطان

    شاطر

    ابو سعيد وعازب
    عضو ذهبي "كاتب"
    عضو ذهبي

    عدد المساهمات : 42

    تابع الأمن في الأوطان

    مُساهمة من طرف ابو سعيد وعازب في الثلاثاء 19 نوفمبر 2013 - 10:02

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه ، وبعد :
    كان الحديث في الموضوع السابق عن الأمن في الأوطان ، واليوم سنواصل بمشيئة الله عز وجل الحديث عن هذا الموضوع الهام .
    لا يخفى على أحد ان الأمن ضرورة لكل المجتمعات ، فبوجوده يستطيع الإنسان القيام بدوره في عمارة الأرض ، لانه اذا أحس بالأمن في وسط مجتمعه ، وأمن على نفسه ودينه وماله وعرضه من الإعتداء من أي كائن فأنه ينعم بعيشة هنيئة ، ويكون فاعلاً في جميع أمور حياته ،
    أن الأمن مطلب من مطالب الشريعة الأسلامية ، وهو يقوم على مجموعة من الأسس تتمثل في الحقوق والواجبات  المتبادلة بين أفراد المجتمع ، والآداب والأخلاق الاجتماعية التي تحكم سلوك أهل ذلك المجتمع ، وحماية الضروريات الخمس لحياة الإنسان ، وهي : الدين والعقل والنفس والمال والعرض ، اننا نجد أن الإسلام العظيم يحدد الواجبات المتبادلة بين أفراد المجتمع تحديداً دقيقاً ، ومنها حق الأباء على الأبناء ، وحق الأبناء على الأباء ، والحقوق الزوجية ، وحقوق الجار ، والأقارب ، والأرحام ، وحق المسلم على أخيه ، وكل ذلك مجموعة حقوق تحقق جانباً مهماً من الأمن المسمى بالأمن الاجتماعي إذا ما ألتزم به أفراد المجتمع .
    ان الدين الإسلامي يضع مجموعة من الآداب والأخلاق الاجتماعية التي تحكم سلوك الأفراد ، وترقى بالمسلم في الحياة ، وتسهم في تحقيق أمنه واستقراره . وهذه الأخلاق فصلها القرآن الكريم ، و فصلتها سنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، وكتب الفقه ، وهي تساهم في تحقيق الأمن للمسلم وغيره من أفراد المجتمع ، وذلك بما توجده من حب وموده وتراحم وتعاون بين جميع الأفراد  ، لقد وضع الإسلام  كل الضمانات التي تحفظ للإنسان ضروريات حياته الخمس ( الدين  ، العقل ، النفس  ، المال ، العرض ) فأي إعتداء على واحدة منها يهدد الأمن للفرد وللمجتمع المسلم .
    لقد أجمع علماء المسلمين والأئمة في كل العصور على أن مقاصد التشريع الإسلامي تهدف جميعها إلى الحفاظ عللى تلك الضروريات الخمس ، وقالوا : إن معظم أحكام الشريعة ترمي إلى حفظ هذه الكليات الخمس التي لولا الإسلام لضاع الإنسان بضياعها وإهدارها . فكيف حفظ الإسلام للمرء هذه الضرورات الخمس ؟؟.
    هذا ما سنتحدث عنه بمشيئة الله تعالى في الموضوع القادم .
    اللهم أدم على وطننا  وعلى جميع أوطان المسلمين الأمن والأمان والإستقرار في ظل شريعة الإسلام الخالدة يارب العالمين . وصلى الله على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحابته أجمعين .

    رد: تابع الأمن في الأوطان

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الثلاثاء 19 نوفمبر 2013 - 10:30

    مشكور

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 5:32