منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    خطبة الجمعة من المسجد النبوي بالمدينة المنورة 20 5 1435هـ، 21 3 2014

    شاطر

    خطبة الجمعة من المسجد النبوي بالمدينة المنورة 20 5 1435هـ، 21 3 2014

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الجمعة 21 مارس 2014 - 15:51

    خطبة الجمعة من المسجد النبوي بالمدينة المنورة 20 5 1435هـ، 21 3 2014

    المدينة المنورة أكد فضيلة إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ صلاح بن محمد البدير أن مخالطة الأخيار والرفقاء الصالحين سبيل يقود إلى النجاة في الدنيا والآخرة, محذراً من مجالسة رفاق السوء, وأهل الفسق والزيغ والضلال.
    وحضّ الشيخ صلاح البدير في خطبة الجمعة على تحري الرفقة الصالحة, مذكراً بأن الناس معادن مختلفة, وأصناف متعددة, وطبائع متفاوتة, وغرائز متغايرة, كلٌ يميل إلى من يوافقه, ويصبو إلى من يشاكله, ويحن إلى من يماثله, مبيناً أن الأضداد لا تتفق, والأشكال لا تفترق, مستشهداً بما رواه أبي هريرة رضي الله عنه, عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال //الأَرْوَاحُ جُنُودٌ مُجَنَّدَةٌ فَمَا تَعَارَفَ مِنْهَا ائْتَلَفَ وَمَا تَنَاكَرَ مِنْهَا اخْتَلَفَ// رواه مسلم.
    وقال فضيلته إن الجود بالمودة من كريم البذل, والبوح بالمحبة من جميل الفضل, وقصرها على أهل التقوى دليل العقل, وأن العاقل الحصيف من يخالط الأفاضل, ويعاشر الأماثل, فلا يصافي غريباً حتى يسبر أحواله, ولا يؤاخي مستوراً حتى يكشف أفعاله, لأن المرء موسوم بسيماء من يقارن, موصوف بأفعال من يصاحب, مستدلاً على ما ذكره بحديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم //الرَّجُلُ عَلَى دِينِ خَلِيلِهِ فَلْيَنْظُرْ أَحَدُكُمْ مَنْ يُخَالِلْ// أخرجه أبو داوود والترمذي.
    ودعى الشيخ البدير الناس إلى التأمل في سلوك وممارسات المرء قبل مخالطته ومرافقته, فلا يخالل إلا من يرضى دينه وخلقه, إذ أن الطباع تعدي, وصحبة السوء تغوي, موصياً بمصاحبة أهل الدين, وعدم الجلوس إلى أهل الدنايا لأن خلائق السفهاء تعدي, ومصاحبة شرار الناس فيها الندم, داعياً إلى مصاحبة خيار الناس للنجاة في الدارين.
    وعدّد فضيلته أقوال الحكماء والأقدمين التي توصي بانتقاء الصحبة الصالحة, ومجانبة رفاق السوء, ذكر منها قول /من يصحب صاحب السوء لا يسلم, ومن يدخل مداخل السوء يفتن/ ، كما أورد قول أعرابي /مخالطة الأنذال والسفلة, تحط الهيبة, وتضع المنزلة, وتكل اللسان وتزلي الإنسان/ وقول سليم بن عبدالله /لا تسافر مع فاسق, فإنه يبيعك بأكلة وشربة/.
    وذكر موعظة الخطاب ابن المعلا لابنه حين قال له /إياك وإخوان السوء فإنهم يخونون من رافقهم ويخزون من صادقهم, وقربهم أعدى من الجرب, ورفضهم من استكمال الأدب/ ، كما قيل /الجليس الصالح, كالسراج اللائح, والجليس الطالح, كالجرب الجائح/.
    عام / خطبتا الجمعة / إضافة خامسة واخيرة

    وأسهب فضيلته, في سرد الأقوال التي تحثّ على مخالطة الجلساء الصالحين وأهل التقوى لأن في مقاربتهم خير وانتفاع بأخلاقهم, مستدلاً بما رواه أبي موسى الأشعري رضي الله عنه, عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال //إنما مثل الجليس الصالح والجليس السوء كحامل المسك ونافخ الكير، فحامل المسك إما أن يحذيك وإما أن تبتاع منه وإما أن تجد منه ريحاً طيبة، ونافخ الكير إما أن يحرق ثيابك، وَإمّا أَن تَجِدَ مِنهُ رِيحًا خَبِيثَة//.
    وجدّد فضيلة إمام وخطيب المسجد النبوي الدعوة إلى ضرورة مجانبة أهل الريب, والنأي عن أهل الفسوق والفجور, والإعراض عن أهل السفه والتفريط, قائلاً كم جلبت مصاحبتهم من نقمة, ورفعت من نعمة, وأحلت من رزية, وأوقعت من بلية مذكراً بقوله تعالى //وَمَنْ يَكُنِ الشَّيْطَانُ لَهُ قَرِينًا فَسَاءَ قَرِينًا// وقوله تعالى //وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلا , يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلا// قيل لابن السماك, أي الأخوان أحق ببقاء المودة, فقال الوافر دينه, الوافي عقله, الذي لا يملك على الكره, ولا ينساك على البعد, إن دنوت منه أدناك, إن بعدت عنه راعاك, وإن استعضدته عضدك, وإن احتجت إليه رفدك.
    وزاد فضيلته قائلاً خير الجلساء من تذكر بالله رؤيته, وتنفع بالحياة حكمته, وتعين على الطاعة نصيحته وسيرته, لقوله تعالى //وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ ، وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ، وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا// مذكراً بقول المولى جل وعلا //الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ//.
    // انتهى //
    14:59 ت م

    رد: خطبة الجمعة من المسجد النبوي بالمدينة المنورة 20 5 1435هـ، 21 3 2014

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الجمعة 21 مارس 2014 - 15:51

    15:51:28

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 10 ديسمبر 2016 - 21:31