منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    ضغوط العمل ، أفضل الطرق العلمية لتغلب على ضغوط العمل النفسية والصحية

    شاطر

    ضغوط العمل ، أفضل الطرق العلمية لتغلب على ضغوط العمل النفسية والصحية

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الخميس 4 سبتمبر 2014 - 7:55

    ضغوط العمل ، أفضل الطرق العلمية لتغلب على ضغوط العمل النفسية والصحية
    مفهوم ضغوط العمل :
    الضغوط وليدة بيئتها ، يحكمها قانون المكان والزمان وما يدور في اطارهما من تطور ونشاط ونظم وقيم وعادات وتقاليد وتحديات . فهي تصحبك تبعاً للمكان الذي تعيش فيه وتلازمك حسب العمل الذي تقوم به .

    فالضغوط هي مدى تكيف أجسامنا وعقولنا مع التغيير ، ففي عالم يبدو فيه التغيير الشيء الوحيد الذي يظل ثابتاً في مكان العمل فلا غرابة أن يصبح العمل مصدراً رئيسياً للضغوط . وعلى ذلك فان ضغط العمل هو ظاهرة نفسية للشعور بعدم الراحة الفكرية نتيجة :
    · عدم القدرة على التغلب على المشاكل أو المصاعب التي تواجهها .
    · عدم السيطرة على الوضع الراهن .
    · عدم إمكانية التكهن الدقيق بالنتائج المستقبلية .

    فالضغط هو مجموعة من قوى تعمل على الفرد ، ووجود تلك القوى ظاهرة من خلال نتائجها ، فالضغط مرتبط بانعدام التوازن والتكافؤ بين الجهد النفسي المبذول من جهة والمشكلة أو الحالة التي تتم معالجتها من جهة أخرى . فالصحة النفسية أو درجات الثبات النفسي هي الحالة التي يقوم بها الانسان ببذل الطاقة النفسية أو الجهد النفسي الملائم لمعالجة أو استيعاب وضع ما بطريقة فعالة .

    فاذا انخفضت جداً ولفترة زمنية مستمرة درجة الثبات النفسي أو كمية الطاقة أو الجهد النفسي المستخدم انعدم رد الفعل وسيطرت السلبية وتم قبول النتائج دون رد فعل .
    سبب ظهور ضغوط العمل :

    · التغيير في طبيعة العمل وبيئته
    · التغيير في طبيعة العاملين في مكان العمل
    · التراكمات الزمنية
    دور الضغط النفسي :
    الضغط النفسي مثل الألم فلكليهما دور ايجابي في التنبيه عن خلل في الوظائف ، فبينما يقوم الألم بالتنبيه عن هذا الخلل في الوظائف الجسمانية ، يقوم الضغط النفسي بالتنبيه عن ذلك الخلل في الوظائف العصبية ، وبذلك يقوم الألم والضغط النفسي بإرشادك إلى ضرورة التوقف عن هذا الشيء أو ذاك إذا أردت الصحة الجسمية والنفسية .

    فالضغط النفسي حدث ملموس في حياتنا اليومية وعليك التعامل معه أو مع نتائجه ، والمطلوب هو تحقيق التوازن والمثالية في حالة الضغط النفسي ، فانعدام أي نوع من الضغوط النفسية أو انعدام التوازن النفسي قد يؤدي إلى الملل وعدم الاكتراث وضعف الأداء .
    أنواع ضغوط العمل :
    1 - ضغوط ناتجة عن الأدوار :
    a. عدم وضوح الدور للموظف والآخرين .
    b. تعدد وتضارب الأدوار
    c. عدم التأييد من جانب الإدارة .

    2 - ضغوط ناتجة عن طبيعة وظروف العمل :
    a. عدم ملائمة طبيعة العمل
    b. عدم ملائمة مكان العمل
    c. الصراع على الحوافز والترقيات
    d. نوع الوظيفة ومتطلباتها

    3 - ضغوط ناتجة عن العلاقات :
    a. مع الرؤساء
    b. مع المرؤوسين
    c. مع الزملاء
    d. مع المستفيدين ( العملاء )
    e. ضعف التعاون بين الزملاء

    4 – ضغوط نائجة عن الجانب التنظيمي :
    a. عدم وضوح العلاقات التنظيمية وتداخل الاختصاصات
    b. عدم توازن في توزيع السلطات
    c. غياب المشاركة
    d. سوء الاتصالات
    e. عبء ساعات العمل
    f. المركزية
    g. عدم وضوح المسار الوظيفي
    5 - ضغوط ناتجة عن التغيير :
    a. على المستوى التنظيمي
    b. على المستوى الفردي

    6 - ضغوط الوقت :
    a. الزيارات والمكالمات التليفونية العارضة
    b. الاجتماعات والزيارات غير المخطط والفاشلة
    c. البريد
    d. غياب الرئيس المباشر
    e. عدم تنظيم الوقت المتاح

    7 - ضغوط خارجية
    a. الاتجاهات والانتماءات
    b. الرأي العام والاعلام
    c. تعدد اجهزة الرقابة
    d. العادات والتقاليد

    8 – ضغوط رقابية :
    a. عدم وضوح المعايير الرقابية
    b. عدم موضوعية المعايير الرقابية
    c. الرقابة المشددة والمطولة

    9 – ضغوط شخصية :
    a. الاسرة ومتطلباتها
    b. العلاقات الاجتماعية
    c. شخصية الفرد
    d. دوافع الفرد واتجاهاته
    المظاهر النفسية لضغوط العمل :

    1- الغضب : وهو التهيج أو السخط المصحوب بالعدوانية أو الخصومة الحادة ، وهو حالة نفسية تتولد لدينا عند إحساسنا بأن شيئا ما قد حدث أو شخصاً قد أقدم على عمل ما يسيء إلينا قولا أو فعلا

    2- القلق : وهي حالة الانفعال التي تبقى ايجابية ومنتجة ما دامت معقولة ن وتصبح سلبية إذا زادت بدرجة شديدة . وهو الشعور بعدم الطمأنينة نتيجة عدم وجود حقائق مؤكدة لدينا إيجابا أو سلبا . ويمكن القول بأنه الخوف من النتائج التي يصعب التكهن بها إلى حد معقول .

    3– الأرق : شعور مرتبط بتوقع خسارة ما حقيقية او الخوف من شر أو خطر مرتقب . عدم القدرة على النوم السليم يصاحبه انخفاض في درجة حرارة الجسم ، وينتج الأرق كإفراز مباشر لحالة القلق .

    4– الإحباط : إحساس بالتذمر والرفض والملل ولا يصاحبه أي سرور ناتج عن التعامل مع الأشخاص أو الأشياء ، وهو الشعور بالعجز التام عن القيام برد فعل يؤدي إلى نتيجة ما .

    5- فقدان الثقة بالنفس : هو الإحساس بعدم القدرة على وعدم الكفاءة واحتياج الفرد دائما لمن يسانده ويعززه في قراراته . وتظهر غالباً في شكل عدم القدرة على اتخاذ القرارات ثم سرعة تغييرها بعد اتخاذها .
    طرق معالجة ضغوط العمل :
    · هيئ نفسك ذهنيا لقبول أسوء الاحتمالات إذا لزم الأمر
    · لا تستغرق في الهموم ، خذ موقفاً
    · تطوير أسلوب التعبير عن الكامن والإيعاز للنفس بالايجابيات دون الاستسلام للجوانب السلبية والفشل .
    · رتب نفسك وضع أولوياتك
    · الاعتدال ( الوسطية )
    · استمتع بالأشياء الصغيرة في حياتك
    · لا تغال في نقد نفسك
    · لا تحمل نفسك فوق طاقتها .
    · خذ راحة وعد أكثر لياقة
    · تعلم الاسترخاء وعدم التشنج والتحرر من التوتر العصبي والابتعاد عن المثيرات
    · تعلم الصبر
    · تحدث مع الآخرين ( ما خاب من استشار )
    · نجنب تعاطي الأدوية بدون أذن طبي
    · حسن مهاراتك في العمل
    · أنظر إلى الجانب الايجابي للأمور
    · احتفظ بروح الدعابة ولا تفقدها
    · ممارسة التمارين الرياضية
    · التوكل على الله

    رد: ضغوط العمل ، أفضل الطرق العلمية لتغلب على ضغوط العمل النفسية والصحية

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الخميس 4 سبتمبر 2014 - 7:55

    07:55:33

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 2 ديسمبر 2016 - 21:08