منتديات جناب الهضب

جدارة ، موقع نور ، برنامج نور ، جداره ، النتائج ،حافز ، قياس ،نتائج الطلاب ، نتائج الطالبات ، نتائج القدرات ، اسماء المرشحات ، دفعات جدارة ، أخر أخبار جدارة،نتائج القدرات ، نتائج التحصيلي ، جناب الهضب التعليمي ، موهبة ،كفايات

اعلانات قوقل متجاوبة2

صحيفة حزم

صحيفة حزم المالك ورئيس التحرير مرعي بن علي القحطاني http://www.alhzim.com/index.php

    فيروس كورونا ، ما فيروس كورونا؟ وجميع الاسئلة والاجابات من موقع وزارة الصحة السعودية فيروسات كورونا تشمل مجموعة كبيرة من أنواع الفيروسات ا

    شاطر

    فيروس كورونا ، ما فيروس كورونا؟ وجميع الاسئلة والاجابات من موقع وزارة الصحة السعودية فيروسات كورونا تشمل مجموعة كبيرة من أنواع الفيروسات ا

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في الجمعة 21 أغسطس 2015 - 15:54

    فيروس كورونا ، ما فيروس كورونا؟ وجميع الاسئلة والاجابات من موقع وزارة الصحة السعودية
    فيروسات كورونا تشمل مجموعة كبيرة من أنواع الفيروسات التي يمكن أن تسبب نزلات البرد، وفي بعض الحالات يمكن أن تسبب متلازمة العدوى التنفسية الحادة (سارس). ولدى معظم حالات الإصابة بهذا الفيروس أعراض متشابهة: ارتفاع درجة الحرارة، آلام في الجسم، احتقان بالحلق، ورشح وسعال؛ وفي معظم الأحيان تستمر هذه الأعراض لمدة أيام ثم تختفي.

    وتعمل وزارة الصحة مع منظمة الصحة العالمية لمعرفة المزيد من المعلومات الطبية حول هذا الفيروس.
    لماذا تعتبر الاصابة بفيروس كورونا خطرًا؟
    لا يُعرف حتى الآن الكثير عن خصائص وطرق انتقال عدوى هذا الفيروس، وتنسق الوزارة مع منظمة الصحة العالمية وعدد من الخبراء الدوليين لمعرفة المزيد حوله.

    يوجد إجماع طبي على ضرورة اتباع كافة أفراد المجتمع وزوار المملكة الإرشادات الصحية العامة، من أجل احتواء خطر انتشار كافة أنواع الأمراض التنفسية المعدية.
    كيف تحدث الإصابة بالفيروس؟
    بسبب عدم توفر المزيد من المعلومات عن خصائص الفيروس، فإن الأطباء يرجحون أن فيروس كورونا ينتقل كباقي الأمراض المعدية الأخرى عبر:
    الانتقال المباشر من خلال الرذاذ المتطاير من المريض أثناء الكحة أو العطس. الانتقال غير المباشر من خلال ملامسة الأسطح والأدوات الملوثة بالفيروس، ومن ثم لمس الفم أو الأنف أو العين. المخالطة المباشرة للمصابين، أو الحيوانات المصابة، أو المنتجات الحيوانية.
    وتسعى وزارة الصحة مع شركائها في المنظمات الدولية بما فيها منظمة الصحة العالمية إلى معرفة المزيد حول طرق انتقاله، بما في ذلك الانتقال عن طريق الإنسان أو الحيوان.
    هل ينتقل الفيروس عبر الجو؟
    يوجد إجماع طبي وأدلة تقترح أن هذا الأمر ليس له أساس من الصحة. وتسعى وزارة الصحة مع شركائها في المنظمات الدولية بما فيها منظمة الصحة العالمية إلى معرفة المزيد حول طرق انتقاله، بما في ذلك الانتقال عن طريق الإنسان أو الحيوان.
    هل هذا الفيروس موسمي؟
    وفقًا لأحدث الإحصائيات، لاحظنا زيادةً في أعداد الحالات المصابة، ولهذا تعمل الحكومة ووزارة الصحة على فهم الأسباب، وفي ذات الوقت تبذل الطواقم الطبية، مجهودات للتعرف على المتغيرات التي ربما طرأت على سلوك الفيروس وكذلك معدلات الإصابة.

    ما طرق الوقاية من هذا الفيروس؟
    لا يُعرف حتى الآن الكثير من خصائص وطرق انتقال عدوى هذا الفيروس، وتنسق الوزارة مع منظمة الصحة العالمية وعدد من الخبراء الدوليين لمعرفة المزيد حوله.

    وإلى أن يتم التعرف على طرق انتقاله، تنصح وزارة الصحة المواطنين وزوار المملكة بالتقيد بالإرشادات الصحية للحد من انتشار الأنفلونزا والالتهابات التنفسية المعدية بشكل عام، وهي:
    المداومة على غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون أو المواد المطهرة الأخرى التي تستخدم لغسيل اليدين، خصوصًا بعد السعال أو العطس واستخدام دورات المياه. غسل اليدين قبل وبعد التعامل مع الأطعمة وإعدادها. استخدام المحارم الورقية (المناديل) عند السعال أو العطس وتغطية الفم والأنف بها، ثم التخلص منها في سلة النفايات. وإذا لم تتوافر فيفضل السعال أو العطس على أعلى الذراع وليس على اليدين. حاول قدر المستطاع تجنب ملامسة العينين والأنف والفم باليد، فمن المحتمل انتقال العدوى عن طريق اليدين بعد ملامستها للأسطح الملوثة بالفيروس. لا توجد حاجة إلى ارتداء الكمامة الواقية، وذلك بحسب إجماع الأطباء، إلا في حال زيارة المريض. المحافظة على العادات الصحية الأخرى كالتوازن الغذائي والنشاط البدني وأخذ قسط كافٍ من النوم. المحافظة على النظافة الشخصية. تجنب الاختلاط مع أشخاص مصابين. ضرورة مراجعة الطبيب عند الضرورة، ومتابعة ما يستجد من معلومات حول المرض من قبل وزارة الصحة.
    ما أعراض الاصابة بفيروس كورونا؟
    بحسب الحالات التي تم إصابتها بالفيروس، فإن الأعراض تضمنت ارتفاع في درجة الحرارة، والسعال، وضيق حاد في التنفس.

    هل يعتبر فيروس كورونا مشابهًا لفيروس سارس؟
    يختلف فيروس كورونا الجديد بشكل واضح من الناحية الجينية عن الفيروس المسبب لـ(سارس)، وتتم حاليًّا متابعة فحوصات الحالات المصابة، وعندما تكتمل ستعطي صورة أكثر وضوحًا.

    هل نحن في حالة وباء؟
    وفق منظمة الصحة العالمية، لا يمكن وصف الحالة الراهنة بالوباء، وتتخذ وزارة الصحة كافة الإجراءات الاحترازية وكافة الخطوات الضرورية لتقليل احتمال انتشار الفيروس والعمل مع منظمات دولية مثل منظمة الصحة العالمية ومراكز التحكم في الأمراض.
    ما مدى تعاون وزارة الصحة مع الحكومات والمنظمات والخبراء؟
    إن صحة وسلامة المجتمع تعتبر أولوية قصوى بالنسبة لوزارة الصحة، وتعمل وزارة الصحة على تطبيق كافة التوصيات التي طرحها الخبراء، والمنظمات الدولية مثل منظمة الصحة العالمية، الخاصة بفحص كل من يتعامل مع المرضى، وذلك يشمل العاملين في القطاع الطبي.
    كيف يتم تشخص الحالات الجديدة للإصابة بالعدوى؟
    اعتمدت منظمة الصحة العالمية تعريفًا مؤقتًا للحالات المصابة بهذا الفيروس لمساعدة العاملين في المجال الطبي على تشخيص الحالات الجديدة من المرضى حول العالم، وتقديم العلاج المناسب لمساعدتهم على الشفاء.
    وسيتم تحديث هذا التعريف عند توافر المزيد من المعلومات، ويضم تعريف الحالة معايير لتشخيص المرضى تتمثل في فحص المريض، واحتمال إصابته بالحالة، وتأكيد إصابته بها، وهي معايير مبنية على معلومات سريرية ووبائية ومختبرية.
    ما الإجراءات المتبعة مع الحالات المصابة؟
    ​فور ثبوت إصابة الحالة بالفيروس، يتم اتخاذ إجراءات العزل، ويوجد حاليًّا ثلاثة مراكز تم تخصيصها في المملكة للتعامل مع تلك الحالات.

    ما مدى انتشار الفيروس حول العالم؟
    تم رصد حالات في منطقة الشرق الأوسطـ، وأفريقيا، أوروبا، وأمريكا الشمالية، وتعمل منظمة الصحة العالمية، وهيئات دولية أخرى على مراقبة الوضع ومشاركة أحدث المستجدات وأفضل الممارسات الطبية ونتائج البحوث لمساعدة الأطباء حول العالم في التعامل مع تلك الحالات.

    هل هناك لقاح لفيروس كورونا؟
    حتى الآن لا يوجد لقاح للفيروس على مستوى العالم.
    هل يتوافر علاج لهذا المرض؟
    لا يتوافر لهذا المرض لقاح أو علاجات نوعية تعطى لهذا المرض حتى الآن؛ ولكن أجمع الأطباء على إعطاء المريض علاجًا داعمًا للتعامل مع المضاعفات وتخفيف أثرها، إلى أن يتعدى مرحلة الخطر.
    ما أسباب تسجيل المملكة أعلى نسبة إصابات بفيروس كورونا على مستوى العالم؟
    تم رصد حالات في منطقة الشرق الأوسطـ، وأفريقيا، أوروبا، وأمريكا الشمالية، ويتم التنسيق مع منظمة الصحة العالمية وهيئات دولية أخرى؛ لمراقبة الوضع ومشاركة أحدث المستجدات وأفضل الممارسات الطبية ونتائج البحوث لمساعدة الأطباء حول العالم في التعامل مع تلك الحالات.
    ما عدد الأشخاص الحاملين للمرض؟
    تشير أبحاثنا الطبية إلى أن الأشخاص الذين تعاملوا مع أشخاص مصابين، من الممكن أن يصابوا أيضًا دون أن تظهر عليهم أعراض المرض. وعندما تم فحص 280 شخصًا من الذين تعرضوا لأشخاص مصابين، ثبتت إصابة 9 منهم فقط، بينما لا توجد لديهم أية أعراض للمرض.

    هل من الضروري البدء في فحص كافة أفراد المجتمع أو أي شخص يعاني ارتفاع درجة الحرارة أو أي أعراض شائعة للإصابة بالبرد أو الأنفلونزا؟
    في الوقت الحالي، لا توجد حاجة لهذا الإجراءات، لكن الخبراء اتفقوا على تغيير معايير الأشخاص الذين يتوجب فحصهم وتوسيع رقعة هذا النشاط، ضمن الإجراءات الاحتياطية.
    هل أوصت منظمة الصحة العالمية بفرض أية قيود على أنشطة السفر والتجارة تحسبًا لهذا الفيروس الجديد؟
    لم توصِ المنظمة بفرض أية قيود على أنشطة السفر والتجارة تحسبًا لهذا الحدث حتى الآن.

    ما جهود البحث العلمي حول فيروس كورونا؟
    من المعروف أن خصائص فيروس كورونا الجديد ما زالت غير واضحة حتى الآن عالميًّا. ومنذ ظهور الفيروس قامت وزارة الصحة بالتعاون مع عدد من الهيئات العالمية المختصة بما فيها منظمة الصحة العالمية وعدد من المراكز العالمية المختصة بالعمل على دراسة وتقصي الفيروس، ودراسة كل حالة من الحالات المصابة بالتفصيل؛ للتعرف على جينات الفيروس ومكوناته وخصائصه وطرق انتقاله وأعراضه. وعند اكتمال هذه الدراسات سيتمكن العلماء من إعطاء صورة أكثر وضوحًا عن هذا الفيروس.
    هل تم إعداد وتجهيز مختبرات في المملكة لفيروس كورونا؟
    ​لدى وزارة الصحة مختبرات إقليمية ومرجعية عبر المملكة، إضافة إلى وجود مختبرات متكاملة في جميع المستشفيات و منتشرة في كافة المناطق.

    فيما يتعلق بموضوع المختبر المرجعي الحالي، وكما هو متبع عالميًّا، ففي حال اكتشاف أمراض جديدة، يتم تركيز الفحوصات المخبرية في مختبر مرجعي واحد على المستوى المحلي؛ من أجل ضمان تراكم الخبرات بين العاملين في المختبر وتجنب إصدار نتائج غير دقيقة، وجمع ما يصدر من معلومات على مستوى العالم.

    وقد تم اختيار محافظة جدة مقرًّا لهذه المهمة نظرًا لقربها من الحرمين الشريفين، مع العلم بأن المعدات والقدرات المخبرية متوفرة - والحمد لله - ويمكن توفير المزيد منها عند الضرورة.

    هل كان سبب انتقال فيروس كورونا إلى الحالات بمنطقة الأحساء جهاز الغسيل الكلوي؟
    أجرت وزارة الصحة استقصاء صحيًّا دقيقًا في منطقة الأحساء بالتعاون مع خبراء منظمة الصحة العالمية، وقد ثبت أن جهاز الغسيل الكلوي ليس له علاقة بانتقال فيروس (كورونا) الجديد.

    كيف تتعامل وزارة الصحة مع المعلومات التي تخص فيروس كورونا؟
    تلتزم وزارة الصحة في المملكة بالإفصاح عن كافة الحالات المؤكدة، ضمن نهج الشفافية الذي تتبعه في التعامل مع المجتمع ووسائل الإعلام. وتوفر الوزارة لكافة المواطنين والمقيمين والزوار كافة التحديثات والتطورات حول فيروس كورونا عبر البيانات الإعلامية التي تصدرها.

    وتعمل الوزارة على توفير كافة المعلومات والتحديثات عبر الموقع الإلكتروني والخط الساخن للوزارة.

    وذلك ليس فقط لأنه من حقّ الجميع الحصول على هذه المعلومات، بل أيضًا لكونِ المجتمع طرفًا فاعلًا ومساهمًا في جهودنا للتغلب على هذا التحدي الصعب. فنحن مؤمنون بأنكم لن تستطيعوا المساهمة في الجهود المبذولة، إلا إذا نجحتم في الحصول على المعلومات الصحيحة بمجرد توافرها.
    في حال تم الإعلان عن انتشار المرض كوباء، فهل ستصدرون تحذيرًا وتنصحون الناس بعدم التجمع في أماكن مثل المدارس والجامعات والمساجد وغيرها؟
    ​تعمل وزارة الصحة على اتخاذ كافة الإجراءات الضرورية للتعامل مع أية احتمالات، إن صحة وسلامة المجتمع هي الأولى القصوى بالنسبة لخطة الوزارة، وبناءً على ذلك سوف لن تتردد الوزارة في اتخاذ أية إجراءات لضمان صحة وسلامة المجتمع.
    هل سيتم إغلاق المدارس؟
    لا توجد حاليًّا أية خطط لإغلاق المدارس بسبب فيروس كورونا، وفي الوقت ذاته، تعمل وزارة الصحة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم على وضع الآليات اللازمة وتوفير المعلومات الخاصة بانتشار الفيروس حال ورودها، وإيصالها عبر جميع قنوات الاتصال للمدارس والآباء.
    وهل يتوجب على أولياء الأمور القلق على صحة أبنائهم؟
    وإذا ما وجد قلق من أي نوع على صحة الأبناء، أو في حال ظهور أعراض الإصابة بالبرد أو الإنفلونزا عليهم فيجب استشارة الطبيب في أقرب وقت.
    هل يمكن الإصابة بفيروس كورونا من خلال الاقتراب أو التعامل مع الإبل أو منتجاتها من لحوم أو ألبان؟
    عقب المؤتمر الطبي الذي عقد في الرياض بتاريخ 30 جمادى الآخرة الماضي، اتفق الخبراء المحليون والدوليون على وجوب تجنب الآتي:
    تناول لحم الإبل وأكبادها دون طهي، وعدم شرب حليب النوق دون غلي. التعامل مع الإبل المصابة.
    ولا يوجد ضرر من تناول لحوم الإبل وأكبادها بعد طهيها، وكذلك شرب حليب النوق المعقم أو بعد غليه.

    هل يمكن أداء مناسك الحج أو العمرة ؟
    لا توجد حاليًّا أية قيود على السفر، وذلك بحسب النصائح الحالية لمنظمة الصحة العالمية، وبالطبع لا بد أن يتبع الجميع ممارسات صحية بالعناية الشخصية للمساعدة على احتواء أي أخطار انتشار للفيروس.

    ما سبب وجود الكثير من الحالات في جدة والرياض؟
    جدة والرياض هما أكثر المدن المكتظة بالسكان مع عدد كبير من المستشفيات والتي يستهدفها الناس من مختلف المناطق. أيضا كلتا المدينتين لها وجود عدد كبير من الإبل.
    هل الشيشة تسبب انتقال الفيروس؟
    الشيشة هي عادة ضارة جدا بشكل عام ويمكن ان تكون من الناحية النظرية سبب في انتقال عدوى الكثير من الأمراض بما فيها الكورونا. حتى الان, لم تسجل أي حالة إصابة بفيروس كورونا مرتبطة باستخدام الشيشة.
    هل يجب على المسافرين اجراء فحص فيروس كورونا قبل مغادرة البلد؟
    ​غير صحيح, لا يستوجب اجراء الفحص قبل المغادرة.
    http://www.moh.gov.sa/CCC/FAQs/Corona/Pages/default.aspx

    رد: فيروس كورونا ، ما فيروس كورونا؟ وجميع الاسئلة والاجابات من موقع وزارة الصحة السعودية فيروسات كورونا تشمل مجموعة كبيرة من أنواع الفيروسات ا

    مُساهمة من طرف فريق العمل بجناب الهضب في السبت 22 أغسطس 2015 - 4:44

    04:44:08

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 4 ديسمبر 2016 - 6:58